رواية صرخات بلا صوت للكاتبه \ s5so5tk,k - منتديات همسات روائية


آخر 10 مشاركات
(102) قصة طفله المنتظر - كارول مارينيللى -الجزء الاول من سلسلة منزل كولوفسكي حصرياً على همسات روائية (الكاتـب : nagwa_ahmed5 - آخر مشاركة : hadeer fouad - المشاهدات : 60612 )           »          (94) قصة صفقة البرازيلى - آبى جرين - حصرياً على همسات روائية (الكاتـب : nagwa_ahmed5 - آخر مشاركة : relina 00 - المشاهدات : 76774 )           »          رواية رهان على تحطيم قلبى (95)بقلم ديما المصرى حصرى على منتدى همسات روائية _كاملة مع الرابط (الكاتـب : Dema masri - آخر مشاركة : ايمى الصغيرة - المشاهدات : 9846 )           »          رواية أرواح لا تغطيها وشاح الجزء الثانى من عندما يعشق الرجل بقلم شيماء محمد حصريا على منتدى همسات... (الكاتـب : shaimaa mohamed - آخر مشاركة : beromoaty - المشاهدات : 6078 )           »          (275) عروس الملياردير اليونانى العاصية-لين جراهام-الجزء الأول من سلسلة عرائس عذارى,أزواج متعجرفون (الكاتـب : deem - آخر مشاركة : maroo - المشاهدات : 32315 )           »          (110) قصة عشيقة الفينيسى - كارول مورتيمر - حصرياً على همسات روائية (الكاتـب : nagwa_ahmed5 - آخر مشاركة : hadeer fouad - المشاهدات : 74749 )           »          25 - رواية لعنة اسمها الحب / للكاتبة زهرة سوداء كاملة متميزة (الكاتـب : زهرة سوداء - آخر مشاركة : ياسمينا محمد - المشاهدات : 27720 )           »          (297) قصة زواج الملياردير التركى - لين غراهام - الجزء الرابع من سلسلة زواج من الشرق - حصرياً (الكاتـب : nagwa_ahmed5 - آخر مشاركة : relina 00 - المشاهدات : 20083 )           »          رواية مفتون بك (65) الجزء الرابع من سلسلة Crossfire للكاتبة Sylvia Day ترجمة نورسين كاملة (الكاتـب : نورسين - آخر مشاركة : el.m.m - المشاهدات : 300126 )           »          رواية حب من رماد بقلمي ( 33) Marwa tenawi حصريا على منتدى همسات روائية كاملة مع الرابط (الكاتـب : Marwa Tenawi - آخر مشاركة : عمر الديناري - المشاهدات : 145505 )

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-22-2013, 10:58 AM   #1

s5so5tk,k

  عَضويتيّ : 4930
  تَسجيليّ : Nov 2013
مشآركتيّ : 4
 نُقآطِيْ : s5so5tk,k is on a distinguished road
شكراً: 0
تم شكره 0 في عدد 0 مشاركات
رواية صرخات بلا صوت للكاتبه \ s5so5tk,k

السلآم عليكمَ و رحمةةَ اللهَ وبركاتهَ ..

مساءكم \ صباحكم

رضى الرحم عزا و جل ..

بختصار و كم تعلمون توجد فوق رفوفي كتاب كثير تحكي روايات غريبه ربما تذهل العقول ..
هنا اضع لكم الصارخه الثامن ..
وضعت حولها دائره مزخرفه بالحروف الغريبه تصف قصص واقعيه نوعا ما لكن تلمس الخيال ..
اصف اشخاص غرباء تمسكو بدافع الامل رحلو عن حياتنا و وضعو لنا قضايا جديده ربما لا يستطيع احد وصفها ..


اريد ان اثبت نفسي في عالم الروايات ..
ها انا احضر لكم رواية جديده ..

*صرخات بلا صوت*



ربما ستكون الروايه غريبه نوعا ما .. * مجنونه* كلمات تردتت في مسعي حين ارى شخص يراء روايتي .. * انتي مجنونه* و * لا انتي مستحيله * و * عليك مخ * فقط لان فكرة روايتي جدا نادره او ربما لم تطرح لكم .. لم تالك الكلمات فقط لاني ساطرح قصه ربما في اول الاجزاء ترونها مكررهه و لكن انا ساريكم في الاجزاء الاخرى بان الروايه جدا مختلفه عن ما في عقولكم .. هناك البعض سيراء في اول الاجزاء بان الروايه لست هدف خير لنا او ربما كتبت للفراغ .. او ربما يظن البعض بان افكاره ليست بجيده لبعض المراهقين .. لا استطيع الاجابه عليكم فخلقي يعلم ما بدخلي و كفى سترون في الاجزاء مدى وقعيت روايتي بين افراد المجتمع ..


عندما استشق رئحة القهوه السوده المره بين رائحة الحبر بين الاوراق ابتسمت بحب و انا ارى نفسي في اول كتباتي ..
يترردد في مسمع اصوات الضجيج ممزوج باصوات الضحكات و التعلقات .. ابتسمت لهم و انا استمع لهم

" سوي كذا .. اكتبي كذا .. لا تكتبين كذا .. هذا حرام .. هنا يحلقك اثم .. اكتبي عني .. حطي ملامحي .. حطي شخصايتي " من انتم ! راية فيكم فرحتي سعادتي .. اكتفي بكم و ارى بكم عالم اخرى .. عالم لا يحتوي سوا اربع فتيات
" شوق و ذكرى و غدير و سخاء " اخواتي لا ارى لكم مثيل انتي لي وطن اخرى .. ليس له مثيل ..


وقفه !

قصه واقعيه !"



..
..
..
..
..


ساحكيَ قصةَ روايتيَ .. فيَ ذلْك اليومَ المعتمَ .. ليسْ بأيَ يومَ .. ساهتَ أعينيُ للنومَ .. وُ آلشرودُ فيَ عالميَ الخاصَ .. لكنَ لمْ أعلمُ أنْ ذلكَ الحلمُ سوفَ يراودنيَ .. حلقتُ فيَ عالمً أحلاميَ .. وقفْ علىَ الأرضُ البيضاءَ اللونُ .. آرئَ ذلكْ الشخصَ الكبيرُ .. متقدمَ فيَ السنُ .. بشعرً أبيضْ يلأههَ آلشيبٍ .. يقفْ ذلكْ الشخصَ .. سقطةَ دمعة منيَ و أنا آرئَ ذلكْ الشخصَ .. لمْ استطعَ العيشَ معهَ طويلَ .. فقطَ عندمأ كنتُ في السابعهٍ من عمريَ .. رهلت يدهآ .. و آنطفاءت عينهُ .. و توقفَ قلبهُ .. لآ أعلمُ كميةَ البكاءْ الذي نزفتَ منيَ .. جديَ .. قدوتيَ فيَ الحياهُ .. كمْ أتمنىَ أنَ يرانيَ و أنا أكتبُ لكمَ السطورُ .. لكنْ لم يرانيَ .. تقدمتُ إليهٍ بشوقً ... لكنَ أوقفنيَ .. تحركتَ يداهَ إليَ .. و قدمتَ ليَ كتابً .. لمَ آرئ فيهُ العنوانٍ أو أيَ شيءٍ .. فقطَ أورقَ لآ أعلمُ ماذآ تخبئَ .. تحركُ بوبوةَ عينيَ .. تناولتَ الكتابُ .. أمسكتَ القلمُ .. لمْ أكتبَ إلآ
" السادسهً " لآ أعلمُ لماذاَ .. فقطْ رفعتُ عينيَ .. و لمْ آرئ جديَ .. فزعتُ منْ النومَ مهرعتناَ أبكيَ بينْ أحضانُ أميَ .. علمتُ أنَ جديَ يريدُ منيْ المزيدَ .. فبدأتَ في روايتيَ السادسهٍ .. لكنْ لمَ أنسىَ الصدقهَ التيَ لمَ انسهاَ طيلَ حياتيَ ..
* قصتيَ حقيقهٍ .. فيَ ذلكَ الحلمُ وقعتَ أولَ لحظاتُ روايتيَ السادسهٍ*


..
..
..
..
..



..
..
..
..
..

# روايه جديدهَ بقلميَ
روايتيَ الثامنه ٍ ..

..

- بلديَ
" المملكهُ العربيهُ السعوديهُ "
لآ تنجبُ سوآ المبدعينَ
كمْ ترونَ فيَ الرواياتَ التيَ احتلتَ المركزُ الأولَ ..

- عذراَ يَ عاشقَ الرواياتُ الجريئهً الرومنسيهً ..
أناَ لمَ يخلقنيَ الخلاقُ لكيَ اهزُ عرشهُ بكلماتٍ يتبعنيَ عليهاَ آثمً و لآ ادخلَ جناتُ النعيمَ ..

- لمنَ يريدَ متأبعةةَ روايتيَ لا تلهككمْ الروايهَ عن الصلاةةً ..
فأنا اخلي نفسي من كل ذنب يقع علئ أحد منك و يأخر الصلاه لجال روايتي ..
و هلَ ليَ بأحدْ حقوقيَ ..
أحدْ أسبابَ كتاباتيَ .. حفرَ اسميْ فيَ تاريخ الرواياتَ ..
لا تنقلَ روايتيُ إلا بذكرَ اسميَ ..



السخاء " "
عادَ ذاكَ لاا أحللُ و لآ ابررُ لأَي سببُ كآنَ و هلَ بحقٍ ثانيَ

- هلً ليَ بكلماتكمْ الذهبيهَ فيَ روايتيَ
لآ تمنعونيَ منْ الابتسامهَ من رؤيةةَ ردودكمَ

- ستملكُ الروايهَ اسمُ عائلهً منْ أكبرَ التجارُ في البلادَ .. و همَ
" آل حــكـمـة " عائلهً وهميهَ منْ مخيلتيَ

- ستجمعناَ ألحياهُ ببلداناَ كثيرٍه ..
منهاَ بلديَ التيْ افتخرَ بهاَ
"السعوديهَ "
و بلدُ الحضارهَ
"إيطالياَ"
ستجمعناَ السعوديهَ بمدنً أخرىَ
منهأ " جدهُ "
و
"الدمامَ "
ستنطفىَ الأنوارَ الآنَ ..
و يصمتْ الناسَ ..
ليروُ حياتيَ السادسهٍ
ستبدأ أولَ عتمهً الآنَ ..



تبداء إلعتمه الأولى التاسع من شهر مارس .. و السابع عشر من شهر جماد أول ..

..
..
..
..
..



-




مَازلتُ أغزلُ صوتَك ؛ وأحبالُكِ الصّوتية موترة بإختنَاق ! ♪
تعالي ؛ أجَل تعالي لتَرينَهُ يجثُو على ركبَتيهِ يقبّلُ قلبكِ المُهترأ
يُعيدَ شريعَة أفعَالك إلى قوامِها ؛ وأعيدِي عليهِ شريطَ أفعالهِ وانفثيهِ
عينَاهُ ؛ تحملانِ المزيدَ من الحُروف ؛ وبُؤبؤهُ المبيضّ دمعًا ، والألوف !
من الأحرفُ والكلماتِ ، وكلّ جوف ، فيهِ قصصٌ وحكاياتِ ؛ وكلّ خوفٍ
يَرسُو بشاطَئ أمنياتِ ؛ أهَل من عفوٌ وصفحٍ ، ؟
فإنّي أخبأ خاتمٌ مصقُولٌ في جيبِي ، أنتَظرُ عفوكِ لألبَسكِ إيّاهُ في خُنصركَ ♥♥ .
وألبُسكِ خلخالٌ شرقيٌ على خُصركَ مُبتدَأ بِ تسعَة عشرَ قُبلة
مُنتهَيٌ بمائَة وخمسونُ نظرَة . ♡*



-


بقلم المبدعه " خمر "


في عام 1416 ..
إيطاليا ..


بتوقيت الحادي عشر مساء ..
إجواء شتويه بارده .. ضباب يتحمل المكان .. طريق خالي من الناس ..
هدوء ممزوج بنار تشتعل في قلب كل شخص .. تقف فتاة في عمر صغير .. يتوصل للسابع عشر و يتقارب من الثامنه عشر ..

- تقف على الرصيف الرمادي البارد .. تضع يداها الصغيره في جائب "البالطو " الأبيض

ترتعش من شدة البروده القارسه .. تحجر دموع المتراكمه دخل بوبوة أعينها الزتيه .. تترد تكل الكلمات في مسمعها .. تنزف دموعها حسرتنا على ما ابتلاه .. لا تعلم أن يتذهب .. أين ترحل .. أين ستنام .. فتاة في عمر البريئه .. في عتمة الليل تفقد كل ما تملك .. كيف تعيش في تالك الحياه المخائفه .. تضع يداها الصغيره على أعينها .. تمسح آثار البكاءء ..

تقف تالك الفتاة على الرصيف .. تتقدم بخطوات إلى حيث لا تعلم .. أصبحت تسير الطريق و لا تعلم أين تذهب ..لم تشعر بشعور الوحده أو الخوف من قبل .. فقد كانت تعيش حياه بسيطه يجمعها إم و أب و فتاة وحيده بين ثلاث أولاد .. استشقت الهواء النقي و تزفر ؤ تتمنى أن تنزع من قلبها ذالك التعب .. القت بنفسها إلي العتاب و الظلم و الوحده .. ففوق الكذب أعذار ليس لها معنى .. لا تعلم كيف تبرر لأهل ما فعلو .. فقد لعبو بنار الظلم على حساب الطفله الصغيره التي لا تعلم ما الحياه و لا تعلم كيف تعيش في تالك الحياهه .. تقف الفتاة و تنظر إلي البحر .. أصبحت تتحرك أمام البحر بخطوات قريبه .. أصبح الموج يداعب أنملها الصغيره .. ألقت انظاره إلا الحياه المعمه .. تقدمت لغوص في ذلك البحر .. لكن لم تعلم أن الحياه ستبتم لها من جديد .. ألقت انظاره إلا ذلك الصوت الخشن .. ترى شخص عجوزا متقدما في العمر يبتسم لها ..
الرجل باللغة الإيطاليه* :

" Ll suicidio non la nostra situazione mchkalna al .. Ma la causa dal fuoco di entrare e .. Lasciare la beatitudine in cielo .."


الانتحار ليس حل لمشاكلنا ..
إنما سبب لدخول النار .. و ترك النعيم في الجنه ..


تعجبت من كلمات الرجل .. شخص إيطاليا مسلم ينصحه بعدم الانتحار ..
أما هي تذهب إلا الأنتحار .. شعرة بالخجل في نفسها ..
الرجال :
" Non so che coca dentro di te .. G. Ma so di potar .. Aiutare anche abeche semplice .. "


لا أعلم ما بدخلك .. لكن أعلم أنني استطيع المساعده لو بشي بسيطه


نتطقت الفتاة ..

Non so che cosa dentro di me .. Sono solo una ragazza diventare dei giochi .. Solo le parole pubblicizzate la mia famiglia


لا تعلم ما بدخلي .. أنا فقط فتاة إصبحت من الالعاب .. بكلمات فقط فقدت أهلي ..

تعجب الرجال من كلام الفتاة .. القى نظرها إلى ملامح الفتاة .. فتاة ببشره بيضه .. بعنين واسعتن زتيه .. بشعرها أنسيبنا قصير ..


الرجل :

Proprio io voglio aiutarlo a me così .. Diritti, come il dio .. Mute Bdkhalh anche e
parlavano .. Antqa Bhmk.

فقط أريد المساعده له لي بذلك .. الإنسان مثل الإله .. يكتم بدخله حتى ينفجر و تكلم .. انطقي بهمك.

ظلت الفتاة صامتها .. تشرد في أفكاره .. أصبحت تنطق الكلام بدون إن تشعر .. فهي الآن وحيده لا تملك من تخبره ..

* الــفــاحـشــه !' *

قبل ساعتان من الحدث ..

يضع الأب يدها الخشنه على رأسها ندما بما فعل .. تترد كلمات الفتاة في مسمعها .. لا يعلم ماذا يقول .. لا يمكنها أن يخرج نفسه من ألمشكله .. فقط فعاله فاحشه لا يرغب بأن تصبح في ابنته .. يترردد صراخ الفتاة في مسمعه هو يريد أن يذبح قلبه على ما فعل .. ليس من السهل أن تشعر بضميرك ينابك على خطاء حصل من سنوات و لم تعتقد أنها سيبكر و يعلم .. تصرخ الفتاة بإعلى أوتار صوتها تسولان لم فعلو هكذا .. لم لم يخببروها .. لم خدعوها .. لم و لم و لم و لم .. أسئله ليس لها أجابه أو تبرير .. هل هو كذب معهود أصحب يتدول بين الناس .. أما هو خذلان مهجور لا يتدول إلا مع البعض .. أما لعبة تبعلت حتى أصبحت قديمه .. تصرخ الفتاة بصوات عالي و تساءل ..
الفتاة باللغه الإيطاليه ..

الفتاة :

Perché Perché questo non me l'hai deto


لماذا لماذا فعلتهم هكذا لم لم تخبروني

الإب :

Non solo raccontare una piccola Kanti non si conosce il significato di quello che dico così .. Ho solo voluto avere il mio bambino .. Gli errori

لم أخبرك فقط كانتي صغيره جدا لا تعلمين معنى ما أقول لكي .. فقط أردت أن يكون لي طفله .. فيما أخطاء

تقدمت الأم و دمعها تحرق خدها

الأم :

Gli errori! Tu vieni qui e mi ha detto che sarà Bntn .. Ricordo quel giorno, di notte, quando sono uscito per .. Ora, quali errori ho detto noi giorno ASGA è andato in Arabia Saudita ed è venuto fuori ..

فيما أخطاء ! انت الذي أتيت بها إلي هنا و أخبرتني بأنها سوف تكون ابنتنا .. أتذكر ذاك اليوم في الليل حين أتيت بها إلي .. و الآن تقول بما أخطاءة إنا لنا اسمحك يوم فانت الذي ذهبت و أتيت بها ..

الأب :


L'ho fatto per te .. Per non Chwguen il te .. Solo lei ha visto in strada come Balhgeor .. Rischio di Ba
i felicità che la ragazza non sapeva che la felicità diventi malinconico in un giorno

أنا فعلت ذاك من أجلك .. حتى لا تشفقن على نفسك .. فقط رأيتها في شارع أشبه بالهجور .. خطر في بالي سعادتك بتلك الفتاة لم أعلم أن السعاده ستصبح حزن في يوم من الأيام.

تقف الفتاة بعدم توازن على الأرض البارده .. تنظر ذالك الرجل المتوحش الذي أجر سعادته على حساب حزنها .. ليست بيطاليا .. و ليست باروبيه .. إنما عربيه .. خلجيه .. سعوديه .. لم تعرف ماذا تفعل .. نطقت بسؤال واحد يحدد مصير حياتها التي تدمرة بسبب رجال متوحش ..

الفتاة :

Unire solo la questione .. Siete la mia famiglia .. Ho italiana .. Devo sono io Balfal .. Ma io sono solo una ragazza di diventare dei giochi ..

سؤال أوحد فقط .. هل انتم أهلي .. هل أنا إيطاليه .. هل أنا هي أنا بالفعال .. أما أنا مجرد فتاة أصبحت من الألعاب ..

اصبح مصيرها معلق في كلمات تنطق من بين شفاه ذالك الرجال .. نطق و هو متحسف على ما فعل من فاحشه تكشف كل شيء ..

الأب :

Non mentire Amemkn di più ..Dirò la tua storia .. Solo scoperto tutto .. Inti a Sete figlia .. E io nonsonoitaliano .. Ma. l'Arabia Khaljah .. E Cdettk iun quartiere della città d i Riyadh a terra senza coperchio .. E Kanti Inti sper. solo me

لا يممكن الكذب أكثر .. ساخبرك قصتك .. فقط انكشف كل شيء .. إنتي لسيت ابنتنا .. و لست إيطاليه .. إنما خلجيه سعوديه .. وجدتتك في أحد أحياء دولة تركيا .. على الأرض دون غطاء .. أخبروني الناس بأنك مفقوده لا يعلمون من أهلك .. بحث عنهم و لم آتوصل إلا إن أهلك من دولة السعوديه .. أصبهم مساءلة قنوانيه و تعرضو للإعدام .. و كانتي إنتي أمل الوحيد لي

الفتاة ببكياء شديد ..



L'unica speranza .. Questa èl'unica speranza per voi di diventare cenere .. Bruciato , divenne speranza .. È anche uccidermi .. Ammeltaorgoglio e la contraddizione .. E ora sto in piedi di fronte a voi eAhrbak .. Tu che Dmarta edistrutto la mia vita

الفتاة

الأمل الوحيد .. هذا الأمل الوحيد بالنسبة لك أصبح رمادا .. أصبحت محروقه بسسب أمل .. من انت حتى تقتلني .. عملتني الاعتزاز و التناقض .. و أنا الآن أقف أمامك و أحربك .. فأنت الذي دمارتي و دمرت حياتي ..

تقف الفتاة على أجرها تنظار ذالك الوحش المهيب .. تدمع أعينها على عائله كانت لها كل شيء .. أما الآن أصبحت لها مجرد عائله خدلاتها ..


بعد خمس سنوات على الحادثه ..


1421

بلدي ..

و آآآووخخ ي بلدي .. آين إنتي ي بلدي .. من هي بلدي .. من أنا .. لم كذبتم .. لما لم تخبروني .. لم قتلوتي .. لم أصبح العالم هكذا .. لم فعلتم بي كهذا .. كذبتم علي .. و أخبرتني بأني إيطاليه .. و أنا في الأصل عربيه .. لما فقد أخبروني لما ..

" المملكه العربيه السعوديه "
" جـــده "
تقف الفتاة على النافذه .. تطلق دموعها .. تنظر للعابرين في الطريق و تررد بهمس من آنا .. تالك الكلماتين التي رفقتها طيل حياتها و لم تجد للسوال أجابه .. اليوم انتهى أملها في الحياه .. و فقدت الإنسان الذي مد لها يد العون .. و لم يخذلها .. رأتها أما أعينها يرتجف أمام .. و يعلن وصول ملك الموت لكي يخطف روحها إلى رب العالمين .. سقطة دمعه تحمل العتاب فوق الخدلان فوق الظلم فوق الخياأنه .. ليس لديه ما يثبت بأنها ابنت ذالك الرجال .. كم أن الأشتياق متعبا حين تشتاق لشخص لم تراه في حياتك ..
أصبح لديه مال و أملك و شركات تمل العين الحاقده و الحأسده .. لكن لا تمتلك السعاده ..
ترى النساء يعزونها و هي لا تنطق بحرف فإذا نطقت .. ستنطق الدموع طيات الماضي .. أملها الوحيد معلق في ذالك الشخص .. كان يبحث لها عن أهله .. كان يخربها بأن الأمل قوي جدا في العثور على أهله .. و عندما أنات الدقيقه و أنات اللحظه التي يخبرها من أهله .. تفقد الرجال فوق الأمل فوق الأهل فوق التعب .. تردت في جدران غرفتها لأ تريد أن تسمع كلمات التعزيه في مسمعها .. فهي تريد أن تكذب و تصدق بأن الرجل لم يمت .. و أن الأمل سيتجدد و أنها ستجد أهله في يوما من الأيام .. دون كذب و خذلان .. أصبح الماضي يلعب في ذكرتها .. تتذكر طفولته الصغيره في إيطاليا .. أم تتذكر الوحش .. أم تتذكر لحظات تدمير حياتها بصرخ مرتفع جدا يحطم جدران الغرفه .. أغلقت أعيونها بتعب .. أصبح تفكياره ناقي .. أييض .. لا توجد أي نقطه .. حلقت في عالمه الخاص .. استيقذت بعد قصت من الراحه ترى فتاة متوسطة في العمر تنظر إليه .. لم تعرف ماذا تفعل .. هي الفتاة التي حطمت قلبها .. و كسرت إحسايسها .. و قتلت مشاعرها ..
لم يعد شيء يفادع عنها .. فقط أصبحت وحيده في هذا الزمان ..
ساره : إنتي إيش فيك شايفه وحش قدامك ترى أنا بنت مثلك أمشي ويائ تحت فشله شيقولون عنا الناس ..
لم تنطق الفتاة بحرف واحد ليس لأنه لا تستطيع بل لأنه لا تستطيع استيعاب كتلة الحقد التي تسير أمامها و تتعد حدود غرفتها ..
وضعت رأسه علئ مخذتها الأحمرا .. أغلقت عيونها بعدم استيعاب .. فقط سمحت لدموعها بالسقوط لم تستطيع الموقه و الوقف أكثر ..
الفتاة الآن عمرها يتروح إلي الواحد و العشرون من عمرها ... تفقد كل شيء في هذا العمر .. و لكن تبداء أسره جديده مكونها من ثلاث فتيات ..

الفتاة

انتم بالفعل قتلتوني .. لكن لنا اصمت الآن .. ففي هذا الزمان .. لا يوجد فرق بين الحق و البطال .. بين الصدق و الكذب .. ساريكم من أنا .. أنا الفتاة التي دمرتم حياتها .. ساعيد حياتي من جديد ..

بعد مرور ثمانية سنوات ..

1429
في دار الأيتام .. بمدينة جــده ..
ألقت انظرها للفتيات للصغيرات الواتي أمامها .. تريد النقاء .. تريد فتاة مميزه عن الباقين .. نظرات إلي فتاة صغيره برئيه تنظر إليه و لا تعلم ماذا يحدث .. ابتسمت إلي تلك الطفله .. رفعت أصابعها و توجها نحو تالك الطفله .. بمعنى أنها تريد تالك الطفله .. لم يتنهى عماله هنا فهي تريد ثلاث فتيات .. تقدمت بخطوات و هي تنظر طفله أخرى تمسك كتأب قصه و تنظر إلي الفتاة من فوق عدسات نظارته .. ابتسمت و هي تحدث ألمشرفه عن تالك الطفله ..
يبقى لها طفله أخرى .. احترت بين أربع فتيات .. لم تعرف أيهم الأحسن .. قرارت الاختيار العشوائي سقط أصابعها علئ فتاة صغيره الحجم جدا .. تمسك تالك المصاصه الحمرا و تضغطها في فمها و تنظر إلا أصابع الفتاة .. لا تعلم ماذا يحدث هنا .. بعد مرور الأورق و التعهدت .. استلمت الفتاة ثلاث طفلات أصبحت مسولاتنا عنهم .. لا تريد الوحده في حياتها فقط كسبت الفرصه .. بعد مرور ساعتان من الوصل للمنزل .. نزلت الفتاة و هي تفتح الباب للطفلات الثالث .. أمسكت بأيدهنا و تقدمت لدخل القصر .. تقدمو للدخل و أعين الطفلات تفحص المكان و هم لا يعملون المكان ..
الطفله الأول : نحن وين و حق مين المكان ..
ابتسمت الفتاة : لا تخافين هذا بيكون بيتك إنتي
الطفله الثانيه : تيب وين غرفتي ..
الفتاة : الحين أؤديك غرفتك بس أنتو قولو لي تبون كل وحده في غرفتها و لا كلكم في عرفه وحده ..
الطلفه الثالثه : لا نبي كلنا مع بعض نحن نخاف ..
ابتسمت بحب ..


الفتاة !'

أنا لن اصمت .. اتحسبون أنني سأترك حقي !' .. لن يحدث هذا حتى و أنا خسرة كل ما أملك .. ساتمسك برغبتي .. بطموحي .. لنا أمكل طفله واحده فقط ساكمل خمس أطفال !' و سترون أنيي لم أخطاءء ؛



بعد مرور خمس سنوات ..
1434
الفتاة يتوصل عمرها الى السادس و الثلاثون .. أما الطفلات فقط بلغو الثامنه من عمرهم ..
توجدت بنهم فتايتن لديهم أهله لكن لم يعترفو بهم بسبب مجهول .. فتيات في الثامنه من عمرهم ماذا فعلو حتى لا يعترفون بهم .. سنعلم لحقنا ..
لن أخبركم بالمزيد .. فأنا أريد انعاش عقولكم بمعرفة الفتاة و الرجل ..
و انتهاءء قصة الفتاة ألمشرده ..



انتهى ..



كلمات البحث

رواية، مصور، رومانسية، مترجم، احلام، عبير، عالمي، ابداع، قلوب، كوري



ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك




v,hdm wvohj fgh w,j gg;hjfi \ s5so5tk

s5so5tk,k غير متواجد حالياً  
قديم 11-22-2013, 11:01 AM   #2

s5so5tk,k

  عَضويتيّ : 4930
  تَسجيليّ : Nov 2013
مشآركتيّ : 4
 نُقآطِيْ : s5so5tk,k is on a distinguished road
شكراً: 0
تم شكره 0 في عدد 0 مشاركات
افتراضي رد: رواية صرخات بلا صوت للكاتبه \ s5so5tk,k

" الــعـــتــمــه الــثــانــيــه "



كلمة لو بجبر خاطر ..
و لا سلام من بعيد ..
و لرساله ي هاجر في يد ساعي البريد .. أنا في انتضارك تقبلني ..
و تسمع قصتي حتى النهايه ..
و انت اختيارك تسامحني ..
إذا حبيت عودي أو تنساني ..
حرام تسري الخواطر ..
كثر الجفى ما يفيد ..
حرام ما دمت سأكت ..
تهجر و تبعد بعيد ..
كلمة لو بجبر خاطر ،،
إذا كنت ناوي تعذبني ..
أنا راضي أكون عذيبك و أحبك ..
و من يقدر يخليني أكرهك ..


للأسطوره

عبادي الجوهر ..



..
..
..
..
..

الفتاة ..

الآن في هذه اللحظه .. أعلن تنازلي عن حقي .. و أعلن تقبلي لحالي .. فأنا عملة جاهده حتى أعرف من أنا .. لكن لم أعلم إالأ الآن .. سأكتب بخمس طفلات ..

" آلمملكه العربيه السعوديه .. "
" جـــده "
تاريخ 19\ 1435
تبداء إلعتمه الحقيقه ..
أحد قصور مدينةة جــده العريقه .. ذالك القصر الكبير .. الذي يطل على البحر العميق .. قصرا يدل على رقي أهلهه .. يحمل ستةة أشخاص .. في قلب كل شخص حياه خاصه .. سنتعمق في تلك ألحياه .. و نرا ما لم يراه أحد .. هل أحكي عن قصة بطلتي"جنات" هي التي سوف تحكي ألحياه .. هي التي سوف تتعمق في ألحياه .. سنقرأ حكمتها في ألحياه .. و نرى ماذا تفعل


..
..
..
..
..
داخل القصر الفخم .. صالات متداخله في بعضها .. ألوان غريبه راقيه .. الأثاث الفرنسي .. التحف الكبيره و مكان موضعها .. اللوحات الكبيره و الجدار المعتق يطغي المكان .. فخامة المكان لا تدل على أهله .. ففي زوايا هذا القصر ... ستقع روايتي ..
جنات تبدأ حياتها الآن ..
كنت جالسه على الكنبه الموفيه بهدوء .. رفعت يدي إلبيضه و أنا اشرف من فنجان القهوه إلذي في يدها ..ابتسمت للتي تجلس أمامها و تحكيها عن حياتها .. لنبدأ ..
أم مناف : و الله حبيبتي جنات مرا تدخلين القلب
ابتسمت جنات بحب : و الله حبيبي حتى انتي مرا عسوله ي حظي فيكي جارتي في أي وقت حياك
ضحكت أم مناف : إلا وين البنات ما شوفهم
نظرت ساعتي إلي أخذتها من ألمانيا : خلاص شوي و تلقيهم عندك .. راحو المول يأخذون للمدارس
أم مناف : صح هم أيتام
ابتسمت و أنا احط فنجان القهوه العربيه على الطاولهه الخشبيه
جنات : ألصراحه بعضهم من دار الرعائه .. بعضهم كانو عن ناس و اكتشفو أن مو أهلهم .. أنا مالي أحد قلت خليني أخذ ما عندي شيء
أم مناف : أنزين انتي أيش تشتغلين
ضحكت و أنا منزله رأسي رفعت رأسي و وجهت عيوني الزتيه لأم مناف
جنات : أنا عندي سلسلة مكاتب عقار استثمار لكن مو كلهها رجال يمسكوها
لاحظت تعجب أم مناف و ذكرها لاسم الله
أم مناف : مشاء الله .. أنزين حلوه الفكره و الله
سمعت أصوات البنات و هم داخلين ابتسمت بحب و أستأذنت من أم مناف أروح إشوفهم
قمت من الكنبه و إانا أعدل بتنورتي السوده القصيره و بلوزتي الشيفون الخضراء توجهت من الصاله لعند باب القصر شفت البنات ميتين ضحك
جنات : خير أن شاء الله ضحكوني معاكم
رزار : وووااهه حرام أريام طاحت في الشارع
لفيت وجهي لعند أريام ابتسمت لمن شفتها مبوزه و ماله خلق أحد .. رحت لها و أصوات كعبي تتعالا
جنات و هي ترفع وجه أريام : أيش فيه الحلو زعلآن
أريام عصبت : يعني أنا أطيح كذا قدام العالم و الناس المفروض يساعدوني مو يضحكون عليا يخلون الناس كمان تضحك
شموخ : و الله انتي لأبسهه في المؤول ذي العبائه ليه مدري
ترف و هي تعدل نظارتها : يعني طبعا منطيقن تتطيحين كذا بذي العبائه
جنات : يلا عاد إلا أريام أنا ما أرضى عليها .. بعدين عندنا ضيوف أبيكم تروحون تسلمون عليهم
وتين بنعومه : مين هم ..
جنات : هذي جارتنا الجديده إلي ساكنه في الفلهه إلي جمبنآ
رزار بصوت خشن : في أحد يجي ألحين
جنات : رزار عيب مهما كان ذولي ضيووف يلا روحو ادخلو .. أبيكم مؤدبين مو تسون حركات مالها معنى
شموخ : افأ عليك من عيوني هذي قبل هذي
طالعتها بنص عين و ضحكت
جنات : الله يستر من ذي المقدمات
راحت جنات و قعدو يعدلون إشكالهم و يبخون من عطوراتهم ..

..
..
..
..
..

جنات
سمعت صوت الباب يندق قلت كلمتي المعتاده تفضل ..
قلت بصوت مرتفع جدا و أنا أفرض طلبي على البنات ..
جنات : يلا من اليمين لليسار كل وحده تعرف باسمها و عمرها و نفسها ..



..
..
..
..
..


بدأت شموخ

أنا اسمي شموخ .. عمري 18 سنهه .. أنا ما همني شيء في ألحياه .. أحب أعيش حياتي .. لكن بحدود .. أحب اكتشف الأشياء و أتعمق في الأشخاص .. اجتماعيه مراا .. ما أحب حركات الدلع حقت البنات .. أفرض احترامي على الأشخاص ..

أم مناف تطالع في ملامح شموخ ..

.. فتاة بجمال طبيعي .. بيضه جدا .. عيونها واسعه سوده رموشها الكثيفا معطيه عيونها جمال أكثر .. شعرها البني مرفوع ذيل حصان و واضح أنو كثيف ..

..
..
..
..
..


بدأت الثانيه رزار ..

.. أنا اسمي رزار .. عمري 17 و نص .. أنا ما أحب حركات البنات ،، و لا أحب المكياج .. و لا أحب الدلع .. شخصيتي قويه .. الكل يحترمني .. أحب الأزعاج .. ما أحب المذاكره .. أحب ألعب اكس بوكس .. أحب ألعب كوره ..


أم مناف ..

طالعت في ملامح رزار ..

شعرها قصير لعند رقبتها للنهائه أسود بحت .. و أضح أنو ناعم مرا .. بشترها بيضه مايله للاسمر .. وجها نحيف جدا و جميل علئ شعرها .. عيونها واسعه شوي عسليه .. أنفها صغير جدا و شفيفها تميل للون البيج .. جسمها مليان شوي .. شكلها أنوثي لكن رزار عندها عقده من أسباب كثير ..


..
..
..
..
..


تكلمت الثالثه وتين ..
أنا اسمي وتين .. عمري 19 سنهه .. أنا غامضه .. هادئه جدا .. ما أحب أحد يحلل شخصيتي .. ما أحب الاختلاط مرا .. اجتماعيه بس مو مرا ..مرات أحب أقعد لحالي .. واثقه بنفسي مرا .. مو يعني لأن مو اجتماعيه و ما أحب الاختلاط يعني نفسيه .. لا بس أنا كذا أحب ذا الشي .. أحب الكتابه .. و أحب اتفرج أفلام .. أحب أكون مثل الممحلله .. أحل مشاكل البنات .. طموحه جدا ..

أم مناف تطلع في ملامح وتين ..

جميله جمال شرقي غريب .. فتاة بشرتها متوسطه بين البروزنيه و حنطيه .. بوجها طويل نحيف عيونها الواسعهه العسليه معطيتها جمال أكثر .. رموشها و نظراتها نظرات طفلهه بريئة .. شافتها الصغيره التوتيه .. شعرها الأسود الطويل يغطي ظهرها مرفوع لفوق بطريقه حلوه .. جسمها الصغير النحيل حلو ..
..
..
..
..
..


تكلمت الرابعه أريام ..

أريام بدلع ..

أنا اسمي أريام عمري 18 سنهه و نص .. أنا دلوعه .. و ناعمه .. أحب الميك أب .. أحب الموضه .. عايشه حياتي .. أحب أسوي إلي برأسي .. أحب الخرجات .. أحب أروح الكفيهات و المطاعم .. أحب البحر .. أعشق الروايات الرومنسيهه ..


أم مناف طآلعت ملامح أريام ..

بشترها حنطيه متوسطه عيونها صغيرها سوده .. أنفها واقف حلوو .. شفاتها مليانه شوي .. شعرها صابغتو اشقر على بني فاتح .. طويل لعند نص ظهرها كيرلي ..


..
..
..
..
..

تكلمت الخامسه ترف


أنا اسمي ترف .. عمري 18 سنه و 5 شهور .. أنا أحب النت .. أعشق النت .. أحب اكتشف الأشياء .. أحب المذاكره .. احب الهدوء .. عندي طموح كبير .. أحب القراءه .. أحب علم النفس مرا .. أنا أخذت ألثالثه على مستوى جـده ..

أم مناف تطلع في ملامح ترف

بشرتها متوسطهه بيت البيض و السمرا .. تلبس نظارات عيونها صغيره عسليه شعرها لعند كتوفها أسود ناعم ..


..
..
..
..
..



جنات ..

سأكته و اطالع في البنات كل وحده لها حياتها .. لها قصتها .. كل وحده غرقانه بعالمها تحاول تنسى همومها ..
قامت جنات و هي مبتسمه ..
جنات : كذا عرفتو نفسكم لأم مناف .. يلا بسرعه بسرعه كل وحده لغرفتها تبدل و تنزل تتغداء ..
البنات بأصوات متفرقه : أن شاء الله .. أوكي ..
طلعو البنات كل وحده لغرفتها ..



..
..
..
..
..

عـــتـــمــة جــــديـــده ..

" المملكه العربيه السعوديه "

بموقع على الواجهه البحريه و على كورنيش مدينة جده .. بقاعة كبيره .. تدمج اللون ألذهبي بالسكري .. بزجاج كبير يحتل مكان الجدار شفاف يطل على مسبح لوزي .. يتبعه سورا أبيض .. و يطل على بحر الأحمر .. يقدم هذا الفندق ذو آلــخمس نجوم في جده غرقا .. فندق " الــــحـــيــاة بــــاركــ "
تقع أحد أفراح عائله آل حـكـمـِة .. " و لكن بأشخاص لم نعرفهم بعد ..
دخل القاعه ..
غرفة أهل العريس ..
تقف تلك إلفتاة أمام المرايا
بعمر يتوصل العشرون و يتقرب من الواحد و العشرون ..
نقلت انظارها للمرإءه أمام نفسها ..
بكحل أسود يرسم أعينها السوده الواسعتين ..
ببلشر برونزي على وجنتيها الواسعتين ..
و أحمر شفاء هادئء ..
ألقت عدستيها إلي ذالك فستانها التركوازي ..
يصف تفاصيل جسمها الرشيق الأبيض ..
بأحزمه عريضة في بداية ألفتسان من فوق باللون الأسود .. أخرجت من حقيبتها السوده عطرها المفضل " عطر ارماني الأزرق " وضعت الكثير منه للجذب لها بشده ..
ابتسمت برضى من أناقتها ..
تقدمت بخطوات تتعالى به أصوات كعبها .. فتحت الباب الأبيض و تقدمت بخطوات .. وصلت للغرفة المطلوبه .. ابتسمت بحب .. أخفت ملامح الحزن من وجها .. أغلقت طيات الماضي في قلبها .. أمسكت بمعصم الباب الذهبي .. تقدمت بخطوات .. وصلت لعند العروسه و خبيرة المكياج .. لاحظة هدوء فيروز على يد خبيرة التجميل .. إبتسمت بحب و راحت لعند الكرسي الخشبي .. القت بنفسها على الكرسي .. جلست تناظر فيروز على يد خبيرة التجميل .. سمعت صوت الباب يتقدم .. القت عدستيها السوده للباب .. لاحظة فتاة ببشره ورديه صافيه .. ترتدي فتسان توتي يبزر مفاتن جسمها .. بتسريحة فرنسيه بسيطه .. بحكل أسود يرسم أعيونها العسليه و أي شادو أحمر مدموج بالأسود .. و تنتهي بأحمر شفاءء أحمر جرىء ..
رزان : بيسان وصلو العزائم ..
بيسان و هي تحط باقة الورد الأبيضه على الطاوله ..
بيسان : وصلو بس مو كلهم بس المقربين .. ها فيروز خلصتي ..
خبيرة التجميل بالبناني : خلاص مابي له شيء بس الحمرأ ..
رزان : على فكره عمر ناشب لي يقول بدخل أتصور مع فيروز ..
بيسان تضحك : ههههههههههههههههههههههه يحق لو ي حياتي .. الله يعلم إيش بيصير فيه لمن يشوف فيروز ..
فيروز و هي مغمضه عيونها ..
فيروز : بيسان ترى وصل حدي إطلعي من مخي مرا متوتره ..
رزان : ليه التوتر .. ترئ أخوي عمر ما يأكل ..
بيسان قعدت تضحك و فيروز زاد توترها ..
خبيرة التجميل : و هيدا خلصنا .. الله يحميك شوا قمر بتجنن .. إيه شو بدو يصير لمن يشوفك عمر ..
رزان و بيسان فقعو ضحك ..
رزان : ههههههههههههههههههههههه حتى خبيرة التجميل تقول كذا ..
فيروز وقفت متوتره : بس كلام إنتي و هي .. بيسان تعي ساعديني البأس الفستان
بيسان : يلا أمشي ..
وقفت رزان و هي تعدل بفستانها التركوازي ..
رزان : أنا بنزل لا تتأخرون ..


" عــتـــمــة الـــخــيـاانــه "


" شـمــوخ "
دخلت غرفتها الكبيره .. عباره عن ألوان الأسود ؤ الأبيض .. درج صغير فوقه السرير الكبيره الأسود .. دخلت و هي حدها تعبأنه .. رمت شنطتها العوديه على الكنبه و رمت نفسها على السرير الدائره الكبير .. حست بصداع فضيع قامت و أخذت الروب و دخلت التواليت أخذت لها شور بارد .. خرجت و هي تنشف شعرها مشيت و دخلت غرفة تبديل الملابس و قعدت تدور لها ملابس ..لبست ملابسها و خرجت .. راحت لسرير و رمت نفسها .. غمضت عيونها بتعب بالغ .. كلمات تترد في أذنها .. أصوات صريخه و هي صغيره .. ذئاب متوحشه قدامها .. صوت خشن يتعالي .. دموعها تنزف بألم .. دموع حسره .. دموع خيانه .. دموع ضائع .. تجمعت كلها في دمعة إلخيانه .. سقطة منها دمعه تعبر عن ما بدخلها .. فتحت عيونها بندم .. كرهت نفسها بسبب إلي صار .. صريخ في أذنها يتررد .. و هي مو قادره تسوي شيء .. رجعت لها الذاكره .. الرسائل ،، المكالمات .. الهدايا .. كل شيء .. مسحت دموعها و هي مو قادره تنسى أحلى أيام حياتها ..
شموخ بصوت هادئ : ي ترى نستني .. و لا للحين تذكرني ..
أخذت نفس تجمع ثقتها بنفسها .. وقفت على رجولها .. سحبت نفسها للتسريحه و صارت تعدل شكلها ..



..
..
..
..
..

"عــتـــمــة الــغــمــوض"
" و تـــيــن "
خرجت من غرفة تبديل الملابس و هي لأبسه بلوزه بيضه شفافه شوي و ياقه متوسطه لونها سماوي و لقنز أسود و فلتر أسود .. راحت لعند التسريحه رفعت شعري لفوق بطريقه عربجيه و حطيت كحل أسود و قلوس خفيف .. مسكت جوالي البي بي و قعدت أكلم أقرب صحباتي .. ..
وتين : هنو هنو
هنوف : عيونها
وتين : تسلم عيونك .. بس أيش رأيك اليوم تجين عندي ..
هنوف : مدري أشوف مأمي ..
وتين : عادي أنا أكلمها قولي لها
هنوف : لآلا مدري بقولها أن شاء الله توافق هي بتروح بيت خالتي و أنا شكلي بجيك ..
وتين ضحكت : أوكي من عيوني .. استناك ترى بنسهر مع البنات
هنوف : لا أخاف أزعجكم
وتين : لا معليك بكرهه جمعه و بعدو سبت أجاززهه يعني كلنا بنسهر
هنوف : أجل بقول للمامي ترجع و تخلي السؤاق يجيني
وتين : أوكي تمام و أنا بجهز كل شيء حق السهرة ..
هنوف : أوكي تشاو
وتين : تشاو ..

قفلت وتين من هنوف و قامت عدلت شكلها و أخذت جوالي مشيت و فتحت الباب و خرجت .. نزلت من الدرج أشوف جنات لحالها جالسه ،،
وتين : جوجو ليه لحالك ..
جنات : راحت أم مناف و أنا انتضركم للعشاءء ..
وتين نزلت و جالسه في الكنبه في جانبها
وتين : أليوم بتجي هنو عندنا و بتسهر
ابتسمت جنات : أوكي الله يحييها
وتين : أنا حدي جوعاننهه وين البنات
رزار و هي نازله : أنا جيت شويتين و تجي ترف
ترف و هي تجري و تعدت رزار و هي تجري
ترف : جوجو شؤفي أريام الخبلهه
راحت ترف و في حضن جنات
أريام و هي نازلهه : شذي ي ترف أنا أوريك كذا تكسرين الميك أب
ترف : قلت لك طاح من يدي
أريام : وين أؤديها ذي أيش بتسوي لي
جنات : خلاص عاد و لا يهمكم .. أريام حبيبتتي أنا بإجر أؤديك و اشتري لك أحسن منو
ابتسمت أريام و ضحكت و لمعت عيونها
جنات : يلا قومو العشاء جاهز لا يبرد .. قامو البنات و ظلت رزار تنادي شموخ من الدرج
رزار بصوت عالي : شموخ شموخ يلا تعالي الغداء
شموخ و هي نازله : يلا يلا جيت زوز
و نزلو رزار و شموخ .. دخلو غرفة الطعام العوديه .. جلسو على طاولة الطعام و الكراسي الموفيه ..



..
..
..
..
..
..

ساقف هنا ..
و أبدا حياه أخرى ..
ساأحكي قصة غريب نوعا ما ..
و لكن لها معنى كبير ..
قصة تجاهل الكل ..
و اعتبره المجتمع ثرثرات ليس لها ترجمه ..
و لكن أنا ساجعل المجتمع يستيقظ ..
و ينظر إلا تلك القضيه ..
ليرى كم تعني من قسوة الناس ..
ساطرح القضيه بسلوبي ..
و أضع مطبات لها ..
لكي تتعمقون في عالم الانثى
" المطلقه "
هل أحكي عن فتاة عاشت مشرده ..
فقط لأنها مطلقه ..
أين أهلها ..
لدي الإجابه ..
لقد تحرةة من مكان أشبه بالسجن و أسوى يحطم قلبها .. فقط

لأنها
"مطلقه"
لماذا ..
أين ..
كيف ..
ستجدون الإجابه و انتم ترون هذه القضيه ..


..
..
..
..


أشعر و كاني ورقةةٍ محروقه ..
كانت بيضاءء ..
كانت سعيده جدا ..
تحب الحيآھٓہ ..
لكن الحيآھٓہ قسة عليها ..
بدأت الحيآھٓہ تحرق تلك الورقةةٍ ..
بدأت من الأسفل ..
ثم ترتفع ..
لتصل إلا نهاية الورقةةٍ ..
و تصبح ورقةةٍ سودة..
أحرقتها الحيآھٓہ بعذابها ..
هذه هي " المطلقه"
بقلمي ..

حروف راقيه

..
..
..
..


" المملكه العربيه السعوديه "
أحد أحياء مدينه الدمام .. حي متواضع ..
في تلك العمإره البسيطه .. التي تحمل ستةة طوابق .. و لكن في الطابق الرابع .. ستقع عتمة الظلم .. فتاة مطلقه .. في عمر يبداء بالرابعه و الثلاثون و يصل إلا الخامس و الثلاثون ..
ليس لديها أهل .. لكنهاا تملك إلشي الذي سوف يغنيها عن الكل .. تمتلك أبن لم يمكث العاشره من عمره .. في اعتقادها انهو سوف يكبر و يغنيها عن الكل .. تقف تلك الفتاة في المطبخ لتحضر الطعام لابنها ..
و أفكارها تتجمع عن ابنها و كيف سيكون في أول يوم دراسي .. و مقتطفات الماضي تمر أمام عينها .. و كلمات أبيها تترد في مسمعها .. و تستيقض على صوت الجرس يتعالا .. تترك ما في يدها لتذهب و ترى ابنها ،، و تقف بجانب الباب الخشبي ،، و تررد و هي ترتجف
غزل : مين
مالك بنبرات طفوليه : مأما أنا كوك افتحي
ابتسمت ابتسامةة حب و فتحت الباب .. انصدمت من الشخص إلي قاعد يطالعها لفت على ورا
غزل : هلا أخوي محمد مشكور تعبتك معاي
محمد ابتسم ذبله : لا عادي ما سوينا شيء مالك مثل ولدي
خنقتها العبره من كلمة ولدي
سمعت صوت مالك يقول
مالك : لا أنا مو ولدك .. أنا أبوي راح و خلاني أنا و أمي هو ما يحبنا
حست بسكين يدخخل قلبها بألم .. من كلام ولدها .. تتذكر كلمات طليقها لها و هي تبكي و ولدها في حضنها ..
استغرب محمد من كلام مالك سمع صوت مخنوق
غزل : كوك تعال ي مأما ..
راح مالك و قبل ما يدخل وقف يطالع في محمد ببراءه .. راح له و حضن رجال محمد بما أن محمد طويل و مالك قصير .. انصدمت غزل من حركات ولدها ضل محمد واقف متنح يطالع في مالك .. كان يتمنى طفل صغير يحضنو .. طفل يكون ضنى له .. بعد مالك عن محمد
مالك : بكره تجي تاخذني نروح المدلثه
"المدرسه"
ابتسم محمد و نزل لمستوى : ايوا بكره بجي أخذك و نروح المدرسه
ضحك مالك و دخل و خلى محمد متحسر على الماضي ..
دخل مالك و هو ماسك يد أمو ..
نزلت غزل لمستوى ولدها و ابتسمت و دموعها تسقط ..
مالك يطالع في أمو ببرأىء .. حط يدو على خد أمو و مسح الدمعه ببرييه ..
مالك بنبرات طفوليه : أنا ما راح أخلي الدموع تنزل من عيونك
ابتسمت غزل و هي تضحك ولدها و دموعها تسيل ..
ربي رزقها بإحلى شيء في الدنيا بعدت عن ولدها و مسكت يدو و قامت
غزل : يلا روح البس و تروش و تعال عشان تتغداء ..
مالك : تيب "طيب"

..
..
..

" عـــتـــمــة آلتــكــابــر "

بين أصوت ضجيج الأطفال .. و كلام النساء .. و ضحك الشباب .. و صراخ البنات .. تقع عائله شبه متوسطه .. تملك مالم يملك أحد .. لكن لا يملكون البسطه التي علئ رغم ضعفه تسعد الجميع .. نزلت من فوق و هي تجري و هي تصرخ ..
ندى : يمه يمه يمه الحقوني
وقف أبو خالد مفوجع : شفيك إيش صائر
نزلت ندى و راحت عند أبوها و تخبت وراه ..
نزلت هنوف و الشر يطلع من عيونها ..
هنوف : ندوي ي الزفت تعالي هنا .. أنا إيش أسوي الحين فيك ..
ندى : و أنا إيش دخلني طاح من يدي ..
هنوف نزلت من الدرج و وقفت قدامهم
هنوف تتخصر : لا طاح من يديك ها .. الحين أنا إيش أسوي كل أبحاثي عليه كل شيء حق المدرسه فيه
ندى : عادي خذي واحد ثاني
هنوف عصبت راحت لها : أنا ذبحتك ذبحتك
أبو خالد يبعد هنوف عن ندى
أبو خالد : إيش إيش صائر
هنوف : أساءل بنتك المصونه ..
ندى : و أنا إيش دخلني طاح من يدي
خالد : أقول عمهه لا تشيلين بخاطرك الحين نروح نأخذ لك جديد
هنوف : تتريق انت وجهك .. عمه تعمي عيونك كم مره قلت لأحد يقولي عمه قولو هنو و بس


عزيزه : ليه ما تبين هذولي عيال إخوك و عيال أختك
هنوف : زوزو بالله ذا سؤال بالله كم عمر ندوي و خويلد 16 صح و أنا عمري 18 وين الفرق مدري بعدين إنا توني صغيره علئ عمه
الياس : أقول بسك كلام .. تعالي ليه كشخها ذي الكشخه ..
هنوف تحظ رجل علئ رجل
هنوف بدلع : بروح عند توتا
محمد بو فواز : مين ذي توتا مدري موتا
ضحك الكل علئ شكل محمد المفهي ..
هنوف : لا توتا مو موتا بسم الله عليها ..
أم محمد : وين بتروحين اليوم الجمعه الكل هني
هنوف : مأمي بس اليوم يعني دائم أكنسل علئ شأن الجمعه بس اليوم
أم محمد ؛ أنزين روحي بس لا تتأخرين .. نحسبك علئ العشاءء
هنوف : لا مأمي بتعشاء هناك ..
وقفت هنوف و تقدمت لعند المدخل .. سحبت عبايتها السوده و لباسه .. تقدمت للصاله و راحت أخذت شنطتها السوده
هنوف و هي تمشي : يلا مع السلامه تشاو
وقفها صوت أم جاسم
أم جاسم : وين رائحه
هنوف وقفت و عضت علئ ..
لفت هنوف و هي تحاول تتهرب
أم جاسم : شفيك صائره صمخه إقولك وين رائحه
هنوف بهمس : جاك الموت ي تارك الصلاه .. إاءءهه يمه أنا بروح عند صحباتي
أم جاسم : هأ وش تقولين إنتي
ابتسم الكل علئ شكل أم جاسم
هنوف عصبت : فهمؤها أنا بروح بأي
تقدمت هنوف بسرعه و راحت لعند الباب
أم جاسم : ههوو وين رائحه تعالي هني أنا أكلمك
أم محمد تضحك : خالتي شفيك رائحه لصاحبتها كم ساعه و بترد
أم جاسم : ؤوووييهه هدي طالعه عند رفجيتها و مره مول و مرا مطاعم و مرا كافي بكره بتوديكم دبي
ضحك الكل علئ شكل أم جاسم ..


وقفه ..

تعريف بسيطه بعائله " آل حكمة "

أبو جاسم : لم يكمل الحياه فقط تغانت عنها الحياه الدنيا ..
أم جاسم : يقال انها شبه مخرفه .. مو ذاك إلي مرا مو لا إلا عادي .. لكن عليها اللسان مشاء الله ..

جاسم أبو محمد : دبلماسي سعودي مشهور جدا بمستوى مرتفع .. نقدر نقول يحب التواضع الخفيف حنان شوي .. عندو ولد عمو الوحيد عايش راح نتعرف عليه أكثر
العمر ؛ 58
نرجاس أم محمد : شبه مغروره .. تحمل الكبرياء الخفيف لمستوى زوجها .. لكن تحمل حنان كبير جدا .. لكن تحمل الأشياء الرجعيه القديمه .. تحب تهتم بشكلها جدا جدا العمر : 55 .. زوجة أم محمد الثانيه من بعد وفاة الثانيه .. ربت عيال أم محمد " محمد ، جاسم " مثل عيالها ..

محمد : له عدت شركات خاصه فيها استثماره مع شغله مع أبوها لفتره .. متزوج من شروق عمرو 36 .. عندو بنتيين شهد و رهام .. شهد 14 و رهام 15

جاسم : الولد الثاني شريك في أملاك كثير مع إخو محمد عمرو يتوصل 36 توأم محمد و هدي وراثه ظهرة في العائله .. عندو ولد و بنت توأم .. ندى ؤ خالد 16 سنه ..

اليأس : دكتور علم نفس .. خلص الماجستيرر من برا و جاه هنا .. عمرو يتوصل للــ 28 .. بشره بيضه طبعيه .. عيون سوده متوسط .. جسم هابط نوعا ما ..

هتان ، كنان : توام لكن جدا جدا جدا مختلفين .. هتان يشتغل مع أبو في الشركه .. عمالي جدا نظامي .. يحب كنان جدا .. يخاف عليه جدا جدا .. كنان .. يدرس في إيطاليا طب بشري .. يحب هتان و يخاف عليه تعود كل ويكند يتصل علئ أهلو .. يشبهون بعض شوي في العيون العسليه و البشره البرونزيه لكن كنان قصير جدا و هتان طويل .. عمرهم يوصل للــ 25

هنا : البنت الكبيره ،، متزوجه من " فهد " عمرها يتوصل للـ 23 عندها بنت " تولين " عمرها سنتين .. لها أكثر من 4 سنوات متزوج من يوم ما خلصت ثنؤي .. جميله جدا لكن جمالها في أخلاقها و طيبتها ..

عنود : شبه أنطوائيه بسبب مرضها المعقد .. مشلوله شلل دائم .. وحيده نوعا ما .. تحب الانعزال .. تحب تكون لحالها .. حست أنها عالأ علئ قلب أمها بسبب مرضها .. ما حست بالحنان إلا من إخوانها .. أمها شبه تحسس منها و من أفكارها .. تحسس من أفكار أمها و تفكير أمها الرجعي مما خل أم محمد تنعزل جدا جدا عن عنود
و تبعدها عن حياتها .. عمرها 20

هنوف : أصغر وحده في العائله .. إام لزم يكون في كل بيت شخص فرفوش ينعش البيت من الكائبه .. تحب الاستهبال المزح .. عيال إخونها قريبنا من عمرها جدا .. دلوعه جدا
.. لكن دلع مو طبيعي بياثر علئ شخصيته ،، قريب من وتين جدا جدا .. عمرها 18 ..

انتهاءء


" عــتــمـة الخــذلان "




الآمل : طفلةة يتيمهه تجلس على الأرصفهه المكسورة ، تنظر للعآبرين بحزن وتردد دآخلهاا


أين أهلي .. !!

نرجع إلي أبطالنا ..
جـــده - الساعه 11:30 المساءء ..
بتوقيت السعوديه ..
جنات ..

رفعت عيوني ألزيتيه و ألقيت نظرات للبنات .. كل وحده سأكته و تأكل .. 5 كراسي مليانه قدامها .. كل كرسي له قصه .. وجهت انظاري لأول كرسي


شموخ ..



عايشه حياتها تحاول تنسى همومها .. تحاول بقدر الإمكان تنسى جروحها .. لكن أنا عارفه ما تنام إلا دمعتهأ في خدها .. خياليه جدا .. الجرح إلي في قلبها ما تقفل للحين ،، و إانا بقدر الإمكان أحاول اقفلو ..

القيت نظري للكراسي الآخرى ..


ترف ..


سرحانهه و بالها مو معها .. ضحكت في قلبي و عرفت في أيش تفكر .. أكيد قاعده تفكر أيش حل واجب العلوم .. و أكيد تراجع تسميع الأدب .. تحاول تشغل نفسها بإدراسه

نظرت للي جالسه جانب ترف ..



أريام

جالسه و تلعب باضافر أصابعهها .. أكيد تفكر أيش تحط اليوم لون مناكير .. أو تفكر أيش تأخذ ميك أب .. إشغلتت نفسها بشكلها ..

حطيت نظري لوتين ..

سأكته و تأكل بنعومه .. هدوءه فضيع .. غموضها يجذب بشكل كبير .. حساسه جدا .. تحب الهدوء غريبه .. مثل الورده ألحمره .. خجؤله .. خيالهها واسع .. و تحب .. تعلقت في هنوف .. خايفه من تعلقها .. خايفه أن هنوف تأذيها ... خائفه عليها من ألحياه و مطباتها .. لأن مثل شخصية وتين .. نادرا جدا ..

طلعت في إلي جانب وتين

رزار

حاولت بقد ما أقدر أني أوصل لها .. حاولت أني أعرف شخصيتها .. لكن مقدر .. لكن أنا متأكده أن رزار ما صارت كذا إلا لسبب محدد .. رزار ما صارت حركاتها من كذا إلا لأنها مجروحه من أقرب الناس لها .. أنا ما أنسى الموقف إلي فيلو تعرفت على رزار .. و أنا رايحه جزر الهاواي ..

طالعت للكرسيان الفاضين .. بكره راح تمتلئ الطاوله .. و راح نسمع حس جديد في البيت .. لكن هذا الحس هو إلي راح يسعدني في البيت .. تنهدت و قلت بصوت هادئ ..

جنات : هذي الكرسيان راح يجلس عليها أشخاص بكره
سكت الكل يطالع فيها بتعجب
حسيت بيد شموخ تلمس يدي
شموخ : بسم الله جوجو أشبك
تنهدت و قلت بصوت مرتفع : راح تجي بنت جديده هنا .. و مشرفه جديده كمان البنات متنحين يطالعون في بعض
رزار : طيب ليه
جنات بصوت حاد : البنت جدد حالتها صعبهه و ما تبغى دار الرعايه تبعى تحس أنها في بيت حقيقي أنا أخذتها .. أما ألمشرفه صحبتي من سنين لكن كانت في كندا و الحين رجعت .. متزوجه و عندها ولدين . زوجها متوفي و عيالها بيكون عندنا لكن في الفله الصغيره إلي ورانا
البنات سكتو و كملو أكلهم ..
جنات : بكره الصباح بيكونو هنا .. أبغاكم تعاملونهم عادي كأنهم زينا
البنات أكتفو بكلمة : أن شاء الله ..
جنات : ايو إيش صار اليوم بالجامعهه ..
أريام : بغيت اتضارب مع إستاذة العربي ..
جنات : ليه إيش صار .. ليكون رديتي عليها ..
أريام :تأخرة على ألحصه الرابعه السخيفه حقها بس دقتيقتين ،، قامت ترمي عليا كلام و طردتني
رزاز : عاد أنا الكل يعرفني مغلط على أحد .. لكن إلا يجئ يغلط على و يظلمني وقسم بالله مسكت ..
جنات : أنتو ما عليكم خليهم يتكلمون .. تلقونها عند ربكم ..
سكتو البنات يكملون غداهم



..
..
..
..
..
" عـــتـــمــة الـــشـــوق "
أطلق حياه أخرى الآن ..
حياه غريبه نوعا ما ..
لكن جديده لكم ..
أحد شوارع أيطاليا ..


- سيارة لمبرجيني أبيض و أسود تسير في أحد طرقها .. جذبت أنظار الكثير ..

-تقف تللك السياره أمام الجامعه ..
و يخرج منها ذالك الشاب الوسيم ..
يرتدي قميص أسود .. و بنطلون أبيض .. نظرات الأرماني تحجب رؤية بؤبؤة عينه العسليه .. أقفل السياره بتلك المفاتيح الفضيه ..
و يتقدم بخطوات أماام الجميع ..
و انظار الجميع تحول إليه ..
و يسمع كلمات تترد في أذنه ..


- أنه ولد الدبلماسي ..
دخل الجامعه و هو يتجاهل تلك الأنظار .. توجه للشخص إلي جالس لحالو على طاوله دائريه سوده ..
كنان : سسلاامم
زين : هلاا و عليكم السلام
سكت كنان و هو يشوف نظراتت زين
كنان : شفيك تطالع كذا
زين : انت أيش مسؤي في الجامعه
كنان استغرب و لف يمين و يسار و قال كنان : أيش مسؤي ما سويت شيء
زين : يأخي الجامعه كلها تتكلم عند سعودين كويتين أيماراتين عرب إيطالين كلهم يهرجون عنك
كنان تفاف و رجع على وراه
كنان : يأخي هم ما يصدقون ولد دبلماسي سعودي مشهور عندهم يعني أيش أسوي
زين : أحلف انت و وجهك
كنان : و الله أيش أسوي كلهم كذا أنا ما أحب كذا أطنش أحسن
زين : انت ما تشوف البنات رامين نفسهم
كنان : خلهم الذنب ذنبهم و الرب ربهم أهم شيء نحن ما نغلط
زين يطالع في الطالب : ما لاحظت أغلب البنات سعوديات
كنان : ايو لاحظت كلهم تقريبا .. حتى مشاء الله بالحجاب
زين : لا مو كلهم طلع الخفوق إلي فذيك الطاوله بس تطالع فيك
لف كنان وجهو للطاوله و رجعو بسرعه
كنان : الله يصيبك ي زينن ما تعرف مين ذي
زين تنح : لا مين ذي
كنان : حمماارر انت هذي بنت ألوزير .. ي غبي إلي شافنا أبوها في شركة جدي في أبو ظبي
زين : إااءءء ايو م افتكرت .. و أنا أقول مش غريبه عليا ملامحها
كنان : أيش تبغى في ملامحها .. بتنشب مدام أنا ولد عمها ..
يزن تنح : تعال انت كيف عرفتها
كنان عصب بستهبال : أهبل انت .. هذي تقرب لي
يزن : كيف تقرب لك
كنان : هدي أبوها يصير ولد عم أبوي
يزن : يعني من بيت آل حــكــمـة زيك
كنان : أيش رأيك ايوو زي
يزن : الله يعين بس
كنان لف رأسو يطالع في الناس إلي رايحه و إلي جايه .. ما توقع أنو يلمح طيف فتاة ظن أنه لن يراها من بعد ذالك الموقف .. ضل يراها و يتأمل تفاصيل وجهها .. تذكر الموقف بتفاصيل .. من بعد آخر مكالمه .. و جا بياخذها تصير ملكو .. تغيرت كل حياتو بسبب ذي البنت ..
شافها تمر بتخرج من الجامعه .. قام من الطاوله و هو يأخذ جوالو و البوك و مفاتيح السياره و معها نظراتو الأرماني .. راح و هو يسمع صوت يزن يتردد باسمو ..
لبس نظاراتو و هو يفتح السياره بالمفتياح من بعيد و أنظار الجميع عليه .. ركب السياره و حرك .. شغل السياره و حرك ورا السياره السوده ..


..
..
..
..
..



" عـــتـــمــة الخــذلان "


" المملكه العربيه السعوديه ..
بتحديد مدينة جــده ..
الساعه 9 مساء ..
تعالى صوت جرس القصر في أنحاء القصر .. و يعلن وصول أحد صديقتها ..
قامت رزار و مشيت لعند الباب ..
فتحتو
رزاز : هههننووو
هنوف : زززووووززز
حضنو بعض عند الباب ..
هنوف : وحشتيني ي الخبلهه
رزار : و أنا أكثرر ي قلبي .. يلاا تعي شوي و تجي توتا
هنوف : أوكي
دخلت هنوف القصر نزلت عبايتها السوده .. و وقفت تعدل شكلها على المرايا و رزار تطالع فيها ..
رزار تطالع في لبس هنوف ..
عباره عن قميص بيضه بأكمام للكوع خفيفه شوي و كرفته سوده طويل شوي و لقنز أسود و شعرها البني القصير على طبيعتو لاحظة رسمة عيونها بالكحل الأسود و البرونز و القلوس الخفيف الخوخي ..
طلعت في ملامح هنوف .. قعدت تفكر ليهه هي حركاتها كذا .. ليه هي الكل يقولها دفشه .. بس أنا مو دفشه .. أنا ما حب كذا .. ما أبغى أسوي شيء يخلني أتعلق في شخص و يتركني .. أبعدت الأفكار من رأسها و هي تتذكر أجمل شيء صار في حياتها .. حست أن الدمعه بتخونها لكن مسكتها .. أنا إيش سويت في حياتي .. أنا ضاع مني كل شيء .. قطع عليها صوت الهنوف
هنوف : يلا زوز
رزار : يلاا
دخلو الغرفه الكبيره ..
أول مرا تدخلها هنوف قعدت تطالع في الأثاث بتعجب أثاث غريب جدا ..
الون الأسود و التعتيق الذهبي .. الأثاث الأسود و الذهبي .. لاحظه الرفوف الكثيره على جانب و فوق ألمشروبات بانوعها .. لقت نظرها للطاوله السوده الدائره بزخرفات بالوان الذهبي و هو أشياء السهره و هي طبعا الشبسات بأنواعها مع ألمشروبات و تنتهي بالحلويات .. لفت انتباهي جدار غريب .. لون أسود لكن معتق بذهبي غير عن جدران الغرفه .. معلق فيه شاشة البلازمهه الكبيره و فيلم أجنبي ..
شافت بنت جألسهه لابسه بجامه عباره عن قميص طويل لنص الساق لونه عودي و منقطع بأبيض .. شابكه على الأب و مندمجه شعرها مرفوع بطريقه عربجيه ،، و كحل ازرق و قلوس ..
رزاز ترمي المخده على أريام
رزار : قوومي رووررو سلمئ على هننوو
أريام رفعت رأسها من الأب و طلعت في هنوف طلعت عيونها
أريام : ووججعوو ليهه ما قلتي لي أن ههنوو بتجي
رزار و هي تجلس على الكنبه السوده
رزار : و الله هنو زيها زينا وحده من أهل البيت عادي
قامت أريام و سلمت على الهنوف
أريام : دقائق أروح أتكشخ و أجيك
ضحكت هنوف و جلسة تسولف مع رزار
دخلت شموخ
شموخ : هلا بالحب .. هلا بالعشق .. هلا بالخفوق هننو عندنا و أنا أقول ليهه البيت منور
هنوف : ههههههههههههههههههههههه مرسي حبي
دخلت وراها ترف و هي لابسه بنطلون برموده أبيض و بلوزه أورنج ..
ترف : هاااي هنوو عندنا ي فرحتنا اليوم بسهر
رزار : أنتي تسهرين غريبه
شموخ : ما صدق بسجله في التاريخ أنتي الساعه 9 نائمه
ترف و هم ترمي المخده السوده على ترف : بسكم عاد بلا فضائح
شموخ : أففف وجع من ذا ..
رزار : إيش فيك ..
شموخ : ؤججععوو ذا واحد ناشب لي في الإسك ..
ترف : يأخي صكيه ببلوك و خلصنا ..
هنوف : إيش أسمو ..
شموخ : اليوز حقو بالانقلش أما الاسم كاتب ولد ذاك الأمير ..
هنوف ضحك : ههههههههههههههههههههههه ما عليك هذا خالد .. ولد أخوي توه أولئ ثنوي و أكيد شافكم في صفحتي في الإسك ..
رزار : إنتي حالهه مع عيال إخوانك ..
هنوف : صادقه هم أصغر مني بكم بسنه بس ..
أريام و هي داخله تغني و تدور حولين نفسها ..
أريام : الحياهه باء لونه بمبي .. و أنا قمك و إنت قمبي .. بمبي بمبي .. وردي بمبي بمبي
هنوف : شفيها طائره على الحب ..
أريام تغني : طائره من الفرحه طائره و جبني على نأر نأر نار ناطر
راحت أريام و رمة نفسها علئ رجل رزار علئ الكنبه ..
رزار تدق خدها
رزاز : ههيهه أصحي إنتي سعاد حسني و لا ورده !'
قامت أريام و جالسة
أريام تغني : يه يه يواد ي ثقيل يه يه ي مشيني ييأائ و أنا بأطويل و إنت و انت عجبني ..
شموخ تقطع أريام
شموخ : بسسكك أغاني ذحين يجئ عفريت و يدخل فيك
ضحك الكل علئ شكل أريام
أريام معصبه : واائ بسم الله عليا تف تف تف .. بعديني كيفي كيف مين ك ي ف ي ..
ترف و هي تضحك و تتفلسف : علئ فكره أريام ترى يعني من تحليل و يعني معرفتي أتوقع يعني إن شخصيك يعني طبعا من تحللي
أريام تأخذ المخده و ترميها علئ ترف
أريام : بس بس تحليل يرحم أمك حولتي مخي إنتي و تحليلك ذا مو كافي المدرسه
شموخ : علئ فكره أيام ترى بكره يوم الأحد علينا اختبار أدب ..
أريام : أماا عاد يؤوهه مالي نفس أشياء كثير مو فهمتها
رزاز : ايو صح ذكروني أذاكر لأن أنا صار فئني زهايمر ..
وتين : الحمد الله أنا و ترف أسبوعين ما علينا اختبارات لكن بعدها يبداء الكرف ..
ترف : يعني كرف بالنسبه لك يعني لأنك كسلانه أما أنا ختمت المواد من الحين
وتين متنحه تطالع في ترف
أخذت المخده الذهبي و رمتها علئ ترف
وتين : الحين أنا كسلانه ي الثوره ..
ترف و هي ترمي المخذه إلي جات عليه من وتين و تحط رجل علئ رجل
ترف تعدل نظراتها : علئ فكره أنتو جدا بيئه أنا مدري إيش إلي مقعدني معهم
رزار تطالع عيونها : نحن بييه تعي تعي أنا أوريك مين البيئة .. فزت ترف تجري برا الغرفه و رزار وراها
ضحك هنوف على أشكال البنات
و قعدو يسوالفون


..
..
..
..
..


هنا ستقف أول عتمه ..
إتنمئ أن تنال رضاكم ..
فأنا بذلت كل جهدي لكي تنال أرضاكم ..

متقطفات ..

~
.......... : خاني خاني لعب بمشاعري ..
.......... : لا أنا متأكده يحبك بس إنتي فهمتي غلط
......... : أنا كنت أحبو لكن ذحين أكرهو أكرهو أكرهو ..

~

...... : ي ترى نسيتني و لا لاء ..
......: لو تحب ما تنساك ..


~

........ : إاءءءهه إخوك توفى اليوم الفجر ..
بلعت ريقها بنخقها
..... : و أنا بروح العزا .. ما بسمع لأحد .. مهم كأن هذا أبوي ..

~

............ : وين بتودين ..
........... : بنروح المطار ..


دمتم بصحه و عافيه ..

..

سخاء الخطاابي ..
s5so5tk,k غير متواجد حالياً  
قديم 11-22-2013, 11:01 AM   #3

s5so5tk,k

  عَضويتيّ : 4930
  تَسجيليّ : Nov 2013
مشآركتيّ : 4
 نُقآطِيْ : s5so5tk,k is on a distinguished road
شكراً: 0
تم شكره 0 في عدد 0 مشاركات
افتراضي رد: رواية صرخات بلا صوت للكاتبه \ s5so5tk,k

اول روايه لي بينكم .. نجاحي و وصولي للقامه بين يدينكم .. اتمنى اشوف ردودكم ...

سخااءء الخطاابي
s5so5tk,k غير متواجد حالياً  
قديم 11-22-2013, 07:44 PM   #4

رنا20
alkap ~
  عَضويتيّ : 3963
  تَسجيليّ : Jul 2013
مشآركتيّ : 14,591
 نُقآطِيْ : رنا20 has a reputation beyond reputeرنا20 has a reputation beyond reputeرنا20 has a reputation beyond reputeرنا20 has a reputation beyond reputeرنا20 has a reputation beyond reputeرنا20 has a reputation beyond reputeرنا20 has a reputation beyond reputeرنا20 has a reputation beyond reputeرنا20 has a reputation beyond reputeرنا20 has a reputation beyond reputeرنا20 has a reputation beyond repute
أنـٍُا :
مزاجي : مزاجي
شكراً: 1,163
تم شكره 4,603 في عدد 2,884 مشاركات

Awards Showcase

افتراضي رد: رواية صرخات بلا صوت للكاتبه \ s5so5tk,k



رنا20 متواجد حالياً  
قديم 11-22-2013, 08:25 PM   #5

همسات دافئة
alkap ~
 
الصورة الرمزية همسات دافئة

  عَضويتيّ : 4
  تَسجيليّ : Mar 2012
مشآركتيّ : 32,591
مَلآذي :  القاهرة
 نُقآطِيْ : همسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond repute
أنـٍُا :
منٌ : دولتي Egypt
مزاجي : مزاجي
 ﭠآﺑﻋﻧي: My Facebook My Twitter My Flickr My Fromspring My Tumblr My Deviantart
 
مشروبك   pepsi
قناتك mbc
мч ммѕ ~
My Mms ~
شكراً: 855
تم شكره 8,093 في عدد 2,540 مشاركات

Awards Showcase

افتراضي رد: رواية صرخات بلا صوت للكاتبه \ s5so5tk,k

اهلا بيكي عزيزتي في المنتدي ..
ومرحبا باولي مشاركاتك معنا و ابداعاتك ..
واشكرك علي مشاركتنا اياها
لي عودة اخري بعد قراءة الرواية ..
همسات دافئة غير متواجد حالياً  
التوقيع


شكرا تماضر علي هديتك الرقيقة ..وشكرا dodyعلي التصميم الرائع


شكرا الجميلة ساندورة علي هديتك الرائعة التوقيع و الصورة الرمزية



شكرا نورسين اختيارك الرائع للتوقيع و شكرا سعد علي التصميم الرائع
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبه, k سخاء عبدالرحيم الخطابي, رواية, سرداب, s5so5tk

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رواية نصف عذراء فى احضان المجهول للكاتبه المبدعه : امل لا ينتهى فاتن فاروق القصص والروايات الطويلة المكتملة 38 08-25-2017 12:22 AM
رواية قلوب تنزف عشق .. للكاتبه أغاني الشتاء .. كاملة فاتن فاروق القصص والروايات الطويلة المكتملة 46 08-25-2017 12:14 AM
رواية صرخات بلا صوت \للكاتبه السخاء جنون اتحاديه قلوب همسات الغير مكتملة 8 01-13-2015 08:51 PM
رواية انا انثى لايقف المستحيل امامها / للكاتبه انات الرحيل , كاملة الود طبعي القصص والروايات الطويلة المكتملة 109 08-14-2013 09:32 PM
رواية يا حظ عينه تنام اليل مرتاحة للكاتبه جووولي فاتن فاروق القصص والروايات الطويلة المكتملة 14 06-18-2012 09:21 AM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

Bookmark and Share


الساعة الآن 09:36 PM

أقسام المنتدى

الأقــســـام الــعـــامــة و الثـقافـية | همسات الاسلامي | همسات العــــام | همسات للبحوث و المعلومات العامة | الأخبار الخفيفة | همسات للسياحة و السفر | الأقــســـام الرومـانســية | همسات رومانسية العام | همسات روايات عبير | روايات عبير المكتوبة | همسات روايات أحلام | روايات احلام المكتوبة | قلوب همسات الرومانسية | همسات للروايات الرومانسية المترجمة | همسات للقصص المترجمة القصيرة | ورشة عمل مشرفي المترجم | همسات للقصص الرومانسية المترجمة المصورة | همسات للاقترحات و الطلبات و المواضيع الجانبية | قسم خاص لهمسات الرومانسي | همسات للقصص و الروايات المنقولة | نبض المشــاعر | همسات للخواطر و الأشعار المنقولة | الأقــســـام الأســرية | همســات لتربية الطفل | همسات للاشغال اليدوية | همســات للديـكور | مطبخ همســات | همسات للرشاقة و الرجيم | همســات للطب و الصحة | كتب و مجلات الطبخ | استشارات فى الوصفات | اكلات لأشهر الشيفات | الاكلات الرئيسية | المعجنات والمخبوزات و البسكويت | للحلويات الشرقية و الغربية | السلطات والمقبلات | المشروبات والمربات | اكلات خاصة للاطفال | أقــســـام المكتبة الادبـية | همســات للكتب العـالمية | همســات للكتـب و المؤلفات العربية | مكتبة الطفل | قصص و مجــلات ديزني | ورشة عمل مشرفي قلوب همسات | الأقــســـام الفنـية | الأقــســـام الترفيهية | الأقــســـام التقنية | الأقــســـام الاداريــة | همسات للأفــلام | الافــلام العربية و المسرحيات | الافــلام الاجنبية | همســات للأغـاني و الموسيـقي | الاغـاني العربـية | English Songs | همســات للـدرامـا التركـية | همســات للـدرامـا الاسـيوية | الافــلام الاسيوية المترجمة للعربية | المسـلسـلات الاسيـوية المترجمة للعربية | همسـات للانـمي | مقهى همسات | ملـتـقي الاعضـاء | العاب خفيفة و مسابقات | همسـات لبـرامـج الكمبـيوتـر و الجوال | همسات الفوتوشوب و التصمـيم | ورشة عمل خاصة بفريق اميرات الابداع | همســات للألعـاب الالكترونية | الارشـيف | الشكاوي و الاقترحات | المشرفين | الادارة | ورشة عمل مشرفي المترجم المصور | روايات عبير الجديدة | افلام الانمي | اكلات للرجيم واطباق صحية | همسات للمسلسلات | المسـلسـلات العـربـية | المسـلسـلات الاجـنبية | الافــلام الهـنديـة | المحـذوفــات | الافــلام التـركـية | روايات عبير دار النحاس | روايات عبير دار ميوزيك و المركز الدولي | روايات عبير القديمة و مكتبة زهران | روايات عبير مكتبة مدبولى و دار الحسام | روايـات بوليسية عالمية | همسات للكتب العربية الحصرية | همسات للاخبار السياسية | سلسلة أحلام من 1 الى 100 | سلسلة أحلام من 101 الى 200 | سلسلة أحلام من 201 الى 300 | سلسلة أحلام من 301 الى 400 | سلسلة أحلام من 401 الى 500 | همسات للروايات الرومانسية المكتوبة | المكتبة الخضراء | قصص ديزني الاجنبية | همســات للكتب العـالمية الحصرية | الأنمى المترجم-ANIME TRANSLATOR | مسلسل ما ذنب فاطمة جول؟ | المسلسلات التركية | فعاليات رمضان | دروس رمضانية | كتب و مجلات الطبخ الحصرية | سفرة رمضان 1434 | ورشة عمل أميرات الرومانسية | أخبار الصحة و الطب | شروحات البرامج و الكمبيوتر | سلسلة ارسين لوبين | تعالوا نتعارف | تعالوا نتعارف | همسات الاخبارية | همسـات للتاريخ و الحضارة | همسات للتنمية البشرية | الاخبار الثقافية و الادبية | دورات و دروس التصميم | ملحقات برامج التصميم | تصميمات الاعضاء | همسات للموسيقي | انظمة التشغيل | برامج الحماية | برامج الفيديو و الصوتيات | طلبات واستفسارات الكمبيوتر | برامج المحادثة و ملحقاتها | برامج الصور و التصميم | ورشة الاسيوي | روايات باربرا كارتلاند | مجلة اميرات ديزني | قصص و مجلات وينى الدبدوب | قصص الاطفال المكتوبة | الأقــســـام الاجـنـبـية والـمترجـمة | قلوب همسات المصورة | ورشة عمل قلوب همسات المصورة | الدراما الاسيـوية المترجمة للانجليزية | القصص القصيرة المنقولة | القصص والروايات الطويلة المكتملة | همســات لتعليم الاطفال | الأقــســـام الأدبية من ابداع الاعضاء | همسـات للمانجا | Hidden Object Games | Puzzle & Match 3 Games | Action/Adventure Games | Dash/Strategy/Time Management Games | Tycoon/Build Games | ورشة فريق الفراشات | Harelquin English Manga | Shooter Games | مانجا One Shot | Racing Games | المسـلسـلات المدبلجة | الكتب الإسلامية | اجاثا كريستى | سلاسل روايات مصرية للجيب | سلسلة رجل المستحيل | سلسلة ملف المستقبل | سلسلة ما وراء الطبيعة | روايات زهور | روايات غادة | English Library | Romance | Action - Crime - Suspense | Paranormal - Horror | الدواوين والدراسات الشعرية | سلسلة اجمل حكايات الدنيا | دورة الوان ( منتهية ).. اعداد moony | منتدى الاقتراحات والطلبات والمواضيع الجانبية | ورشة عمل فريق الموج الأزرق | احتفال همسات روائية بعيد ميلادها الخامس | روايات عبير المكتوبة بواسطة فريق الفراشات | روايات أحلام المكتوبة بواسطة فريق الفراشات | همسات حب | منتدى الاقتراحات والطلبات والمواضيع الجانبية | رحلات إلى بلادنا العربية الجميلة | مــول همسـات روائية | مــول همسـات روائية | Forum Français | Romance | Drama et Humor Comedie | Action et Policier et Crime | كتب التنمية البشرية وإدارة الأعمال | Divers à Classer | Cuisine et Recette | تصميمات إسلامية | تصميمات عامة | روايات أحلام بصيغة txt ـ للقراءة بواسطة الجوال | روايات عبير بصيغة txt ـ للقراءة بواسطة الجوال | ورشة عمل للاشغال اليدوية | مجلة ناشيونال جيوغرافيك العربية | همسات للصور | صور و توبيكات الماسنجر | فواصل وايقونات لتزيين المواضيع | صور المناظر طبيعية | همســات لنغمات الجوال | نغمات دينية | نغمات الزمن الجميل | نغمات حديثة | الموسيقي العربية | الموسيقي الأجنبية | همسات للاستشارات القانونية | القرارات الادارية | صور رومانسية | الاخـبار الرياضية | نغمات موسيقية | دار الأزياء و الأناقة | المسابقة الرمضانية 1434 | ورشة عمل همسات ميكس | همسات ميكس للمترجم | القصص الرومانسية المترجمة المصورة القصيرة | مملكة همسات الخيالية | ورشة عمل مملكة همسات الخيالية | سلسلة أحلام القديمة | اشهي الوصفات فيديو | فريق قلوب همسات الروائي | دورات تعليم الفوتوشوب | دورة تعليم فوتوشوب cs6..اعداد dody | قلوب همسات الزائرة المكتملة | فريق همسات السرية | عالم أدم | العناية والجمال | القصص الخيالية الرومانسية المترجمة المصورة | قسم للاقتراحات و المواضيع الجانبية | سلاسل الروايات الرومانسية المترجمة | سلاسل القصص الرومانسية المترجمة المصورة | همسات لطلبات الكتب | أدوات إصلاح الويندوز و تحسين أداؤه | احتفال همسات روائية بعيد ميلادها الاول | برامج الجوال | متصفحات الانترنت و برامج التحميل | ارشيف الافلام | أخبار مصر | أخبار عربية و عالمية | روايات عبير الجديدة الحصرية | روايات عبير مكتبة مدبولى و دار الحسام الحصرية | ورشة خاصة | مجلس الادارة | ارشيف المسابقة الرمضانية 1434 | رمضان 1435هــ (2014م) | همسات روحانية | المسابقة الرمضانية 1435 | صحتك في رمضان | ورشة عمل رمضان | ارشيف قلوب همسات | قصص الليالى العربية الرومانسية المترجمة المصورة | القصص التاريخية الرومانسية المترجمة المصورة | همسات للكنوز الرومانسية المفقودة | ورشة عمل كنوز رومانسية مفقودة | قصص رومانسية مصورة مترجمة منقولة | روايات رومانسية منقولة | تدريب المشرفين | اقسام الأنمي و المانجا و الكرتون | همسات للكرتون | مسلسلات الأنمي | قسم المانجا المستمرة | قسم المانجا المكتملة | افلام الكرتون | مسلسلات كرتون | عالم اطفال همسات | علوم اللغة والبلاغة | قسم المخللات | ورشة همسات للديكور | ورشة عمل للمقهى | مسابقة همسات روائية للنشر | الروايات المشاركة في مسابقة النشر | سلسلة صرخة الرعب | ورشة خاصة بالمطبخ | ورشة عمل قصص و روايات منقولة | قلوب همسات الغير مكتملة | دورة لتعليم أغلفة الروايات .. اعداد anvas_alwrd | احتفال همسات روائية بعيد ميلادها الثاني | افلام رومانسية | أفلام الاكشن و الخيال العلمي | أفلام الرعب | فريق جنيات همسات | فريق اميرات همسات | صور نجوم ونجمات | صور فنانين و فنانات عالم الغناء | صور دراما و افلام | أماكن و روايات | Saga et Serie | ورشة المكتبة الفرنسية | Written Romantic Novels | رمضان 1436هــ (2015م) | المسابقات الرمضانية | همسات روحانية | صحتك في رمضان | أرشيف رمضانيات | مسابقة مساجد حول العالم - اعداد marwa tenawi | مسابقة معالم تاريخية - اعداد زهرة الاقحوان | سفرة رمضان | مسابقة الكلمة المفقودة - اعداد تماضر | المسابقه الثقافيه العامه - إعداد روحي الأمل | ختم القران في رمضان - برعاية الوجس | رمضان أحلي مع سوما - إعداد سما عماد | حدث في رمضان - اعداد Shaymaa | منوعات قلوب همسات واقعي اجتماعي | الحياة الزوجية والاسرية | عروس همسات | فساتين زفاف وخطوبة | اكسسوارات العروس | نصائح وترتيبات | طرق التخسيس وانقاص الوزن | زيادة الوزن والتخلص من النحافة | التمارين الرياضية | فن الاتيكيت والتعامل مع الآخرين | التوجيهات الزوجية | العناية بالبشرة | العناية بالشعر و تسريحاته | العناية بالجسم | المكياج و العطور | Video Clips With Lyrics | قلوب همسات الغربية الحصرية المكتملة | قلوب همسات الغربية الحصرية القصيرة | قلوب همسات الشرقية الحصرية القصيرة | قلوب همسات الشرقية الحصرية المكتملة | روايات رومانسية مترجمة منقولة | ألغار وقصص بوليسية للأطفال | القصص والروايات بلهجة مصرية المكتملة | احتفال همسات روائية بعيد ميلادها الثالث | همسات للروايات الخيالية الرومانسية المترجمة | منتدى الاقتراحات والطلبات والمواضيع الجانبية | ورشة عمل مشرفي المترجم الخيالي | ورشة خاصة لقسم الصور | احتفال همسات روائية بعيد ميلادها الرابع |



Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.

Ramdan √ BY: ! Omani ! © 2012
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2018 DragonByte Technologies Ltd.
This Forum used Arshfny Mod by islam servant
Alexa Group By SudanSon