صفقة زواج - ستيفاني هوارد - م.د.. كاملة - منتديات همسات روائية


الإهداءات

آخر 10 مشاركات
رواية زعيم الفهود (12) للكاتبة Bianca D'arc ترجمة Doua'a Najeeb - تم اضافة الفصل الرابع (الكاتـب : Doua'a Najeeb - آخر مشاركة : أروى83 - المشاهدات : 7101 )           »          مقيدة بأسرارها (93) بقلمي doua'a najeeb حصرية لمنتديات همسات روائية (الكاتـب : Doua'a Najeeb - آخر مشاركة : لولو حسام - المشاهدات : 13 )           »          رواية رغبات غابرييل (81)الجزء الثانى من سلسة Gabriel's Inferno ترجمة نورسين تحميل pdf - تم اضافة... (الكاتـب : نورسين - آخر مشاركة : Rania Mohamed - المشاهدات : 132668 )           »          رواية خمسين ظل للرمادي ( لـ جراى) fifty shades of grey مترجمة كاملة PDF -رقم (37) (الكاتـب : نورسين - آخر مشاركة : Princess nagham - المشاهدات : 861952 )           »          (545) قصة توقع طفله الملكى - سوزان ستيفنز - الجزء الخامس من سلسلة مملكة نيرولى - حصرياً (الكاتـب : nagwa_ahmed5 - آخر مشاركة : smeily girl - المشاهدات : 4561 )           »          رواية هواجس الماضى الجزء الثانى (62)بقلم زينب التماذلى- متميــــزة _ حصريا على منتدى همسات روائية... (الكاتـب : زينب التماذلي - آخر مشاركة : قموره - المشاهدات : 154684 )           »          رواية مدينة لك بالعشق I O U , SEX للكاتبة Clista Fox (59) كاملة (الكاتـب : نورسين - آخر مشاركة : العصفورة الملونة - المشاهدات : 165605 )           »          جعلتني أسيرتك فحررني (89)بقلم جومانة على- حصريا على منتدى همسات روائية كاملة مع الرابط (الكاتـب : jomana Ali - آخر مشاركة : ELmlak LoLo - المشاهدات : 15465 )           »          (367) قصة عذراء الأسبانى الجريئة - جينى لوكاس - حصرياً على همسات روائية (الكاتـب : nagwa_ahmed5 - آخر مشاركة : fatimazohra - المشاهدات : 64751 )           »          رواية خمسين ظل اكثر قتامة (ظلال مظلمة ) الجزء الثاني Fifty shades darker مترجمة كاملة PDF عدد رقم... (الكاتـب : نورسين - آخر مشاركة : هادفة11 - المشاهدات : 884419 )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-11-2012, 03:26 PM   #1

تماضر
alkap ~
 
الصورة الرمزية تماضر

  عَضويتيّ : 938
  تَسجيليّ : Nov 2012
مشآركتيّ : 4,978
 نُقآطِيْ : تماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond repute
منٌ : دولتي Morocco
مزاجي : مزاجي
مشروبك   cola
قناتك mbc4
мч ммѕ ~
My Mms ~
  آوسِمتي : نجمة رمضان 2015  
/ Point Value: 0
شكراً: 102
تم شكره 640 في عدد 481 مشاركات

Awards Showcase

افتراضي صفقة زواج - ستيفاني هوارد - م.د.. كاملة

السلام عليكم....


.
.


صفقه زواج
..


ستيفاني هوارد
عبير المركز الدولي







المخلص:


[CENTER]يبدو انه لايوجد حل اخر
فزعت اوليفيا حينما اكتشفت ان وصيه زوج امها وضعت كل الامور الماليه للاسره بين يدي "ماثيو جوردان " المتغطرس وبصوره او باخرى صممت اوليفيا ان تناضل لاستعاده شركه "جارلاند فهي قبل كل شئ جزء من ميراث اخيها الصغير ولم تكن اتصالاتها مع ماثيو جوردان ناجحه الى ذلك الحين فكل اقتراحاته مرفوضه وكل ما يمكنها عمله هو ان تستمر في المحاوله على امل الا يكون الثمن المقابل متجاوزا للحدود المقبوله لها



رابط الرواية مكتوبة كاملة


محتوى مخفي




أو

محتوى مخفي


كلمات البحث

رواية، مصور، رومانسية، مترجم، احلام، عبير، عالمي، ابداع، قلوب، كوري



ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك




wtrm .,h[ - sjdthkd i,hv] l>]>> ;hlgm hgl;j,fm hgv,hdhj sjdthkn wtrm .,h[ tvdr i,hv] ;hlgm

تماضر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-11-2012, 03:28 PM   #2

تماضر
alkap ~
 
الصورة الرمزية تماضر

  عَضويتيّ : 938
  تَسجيليّ : Nov 2012
مشآركتيّ : 4,978
 نُقآطِيْ : تماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond repute
منٌ : دولتي Morocco
مزاجي : مزاجي
مشروبك   cola
قناتك mbc4
мч ммѕ ~
My Mms ~
شكراً: 102
تم شكره 640 في عدد 481 مشاركات

Awards Showcase

افتراضي رد: صفقة زواج - ستيفاني هوارد - م.د ( كتابة فريق الروايات المكتوبة / كاملة )

شخصيات الروايه :


"اوليفيا جارلاند " :سيده اعمال شابه ترى ان الرجال صوره من ابيها في قسوته وانانيته

"ماثيو جوردان" :رئيس مجلس اداره شركه جوردان للالكترونيات .رجل اعمال شاب ناجح ذو شخصيه مسيطره
"ريتشارد جارلاند " اخو اوليفيا طالب في المرحله المتوسطه
"لويس اوتلي " مدير وكبير محاسبي شركه جارلاند للالكترونيات وموضع سر اوليفيا جارلاند




المقدمه
صمت "ماثيو جوردان
وانتظرت اوليفيا نافده الصبر
واختتم قائلا "وكذا الزوجات
-الزوجات ؟!
وبعينين محملقتين كررت وهي غير فاهمه
-تقول الزوجات؟!
واستمر يرقبها من خلال كاس شرابه دون ان يبدو في عينيه اي انفعال ثم استطرد
-لوكنت زوجتي لدخلت ضمن الشروط
وتملكتها مشاعر مختلطه من الرعب وعدم التصديق لمجرد الفكره ثم قالت اخيرا
-ولكني لست زوجتك
-يمكنك ان تكوني
وساورها الشك
-اهو الشراب لعب براسه ام انه قال بالفعل ما فهمته هي
-ماذا يعني ذلك؟
وانحنى في مواجهتها شارحا ببطء
-عزيزتي الانيه جارلاند ان ذلك يعني اني على استعداد لان اعيد لك شركتك بشرط ان توافقي على ان تكوني زوجتي







تماضر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-11-2012, 03:29 PM   #3

تماضر
alkap ~
 
الصورة الرمزية تماضر

  عَضويتيّ : 938
  تَسجيليّ : Nov 2012
مشآركتيّ : 4,978
 نُقآطِيْ : تماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond repute
منٌ : دولتي Morocco
مزاجي : مزاجي
مشروبك   cola
قناتك mbc4
мч ммѕ ~
My Mms ~
شكراً: 102
تم شكره 640 في عدد 481 مشاركات

Awards Showcase

افتراضي رد: صفقة زواج - ستيفاني هوارد - م.د ( كتابة فريق الروايات المكتوبة / كاملة )

الفصل الاول

-شكرا لله على لويس العزيز ذلك الصديق القديم الذي يمكنني الاعتماد عليه ماذا تراني كنت فالعه بدونه؟
قطبت اوليفيا جبينها وهي منكبه براسها الداكن اللامع الانيق على صفحات من الارقام والاحصاءات اعدها بكل دقه محاسب الشركه وهو مديرها في نفس الوقت ولم تكن الاحصاءات والارقام مجال اوليفيا المفضل وكم كان بودها لو تتراجع ولكنها الان في حاجه ماسه لان تكون هذه الاحصاءات تحت يدها فهي درعها وسلاحها الفعال في المعركه التي تلوح في الافق
ورفعت راسها عندما فتح الباب وابتسمت بعينيها الزرقاوين لهذه الهيئه الفارعه المتميزه تدخل عليها الحجره بشعرها الاشيب وسالها صاحب هذه الهيئه بايماءه عطوف
-اجاهزه انت؟ اعتقد ان علينا ان نتحرك
فتمددت قائله
-انه لم يصل بعد اليس كذكل ؟
وانتابها رغما
عنها رعشه من التوجس ولكن لويس رمقها بنظره مطمئنه وهو يسوي اكمام بذلته الانيقه الداكنه ثم القى نظره على ساعته الذهبيه الرشيقه قائلا
-ليس بعد يا انسه جارلاند ولكن سائقه اتصل بنا عن طريق لاسلكي السياره منذ عده دقائق ولذا كان من المنتظر وصولهم في اقل من ربع ساعه فاومات قائله
-حسنا
وكانت تعني ذلك على الرغم من الرعشه التي عاودتها لقد كانت تحاول طوال شهرين ترتيب عقد هذا الاجتماع ولا تكاد الى الان تصديق ان ماثيو جوردان الملعون قد تنازل اخيرا قبل ان يقطع الرحله الى شيستر ليقابلها وجها لوجه
ونهضت وهي تزيح الاوراق المليئه بالمعلومات المركبه التي كانت تصبها في عقلها خلال الساعات الماضيه فهي ان لم تعرفها الان فلت تعرفها ابدا
وسوت الجونله الضيقه للزي البحري الداكن الذي كانت ترتديه ولمست في عصبيه زر الياقه المرتفعه لبلوزتها الحريريه (الكرب دي شين) المتباينه بلونها الكريمي مع ما ترتديه واعطى شعرها الداكن الناعم مع عينيها الواسعتين الزرقاوين وجسدها المتسق تكوينا لونيا غايه في الجاذبيه بينما اعطت تسريحته السنيون مع الزي المفصل باتقان صوره لامراه عمليه وهي الصوره التي كانت تتنمى من قلبها ان تخفي ما في داخلها من قلق واضطراب ونظرت بامتنان الى لويس شاكره الله انه بجوارها وسالت
-اكل شئ جاهز ؟
بالضبط كما خططنا يا انسه جارلاند تفضلي والقي نظره بنفسك
وتبعته الى الباب مبتسمه لنفسها قليلا لاصراره على مخاطبتها بهذه الرسميه فقد كان هذا مسلكه منذ التحق بالعمل لدى زالدها كبير لمحاسبي شركه الالكترونيات الصغيره سريعه النمو كان ذلك منذ عشره اعوام وكانت لا تزال مراهقه ذات خمسه عشر ربيعا
كانت ووالدها بل واخوها الطفل ريتشارد ينادونه باسمه الاول ولكنه كان ملتزما بالرسميات التقليديه وحينما حاولت من جانبها ان تقنعه برفع اكلفه وان يناديها باسمها الاول رد بحزم
-عفوا ان ذلك ليس من باب الاحترام انت ابنه رئيسي وانا مجرد مرؤوس هنا انه ادعى لسعادتي ان تسير الامور على ماهي عليه
وهذا ماكان ...رغم ان الامور لم تعد كسابق عهدها بايه صوره كان هذا ما تفكر به وهما يعبران الابواب المروحيه الى البهو الرئيسي فهي اولا لم تعد رئيسه في العمل فشركه جارلاند اختفت كشركه قائمه بذاتها ادى الى ذلك وفاه والدها المفاجئ ثم زواج والدتها المتعجل والطائش باحد رواد صناعه الالكترونيات رونالدجوردان وان كانت حماقه والدتها لم تتضح بكل ابعادها الا منذ عده اشهر حينما لقيت هي وزوها مصرعمها في حادثه ماساويه اثناء التزحلق في فرنسا
فقد اتضح انه خلال اشهر من زواجها المشئوم تم تدبير ارتباط اكثر شؤما وتم ابرامه في نفس يوم سفرهما الى منحدرات فال دي سير لقد كان من دواعي حزن اوليفيا واشمئزازها ان شركه جارلاند قد ضمت الى شركه رونالد العملاقه جوردان للالكترونيات
-مارايك يا انسه جارلاند؟
قطع هذا السؤال من لويس افكارها المريره فرفعت نظرها تجاه السقف في البه الرئيسي حيث علقت لافته بامتداد الصاله تطالب باصرار اعيدو لنا شركتنا
ثم ادارت بصرها من خلال الابواب الزجاجيه الى مجموعات متناثره من العاملين المخلصين وهم يقومون بالتظاهر جيئه وذهابا في الجو البارد خلال شهر ابريل (نيسان)حاملين لافتات بشعارات مشابهه فابتسمت برضا ل لويس قائله
-اعتقد ان المفروض ان يفهم الرساله
فاجابها بابتسامه
-اعتقد ان عليه ذلك
-فلنامل ان يؤدي ذلك تاثيره المطلوب وان يقنعه بالموافقه على مطالبنا وتحولت وملامحه الى تقطيب حاد
-لو كادن لدي الرجل اي قدر من اللياقه لادرك ان ما نطلب به هو حقوقنا لاكثر من حقوقك انت صحيح بدبلوماسيه حقوقك وحقوق اخيك
فتهندت قائله
-اخي في المقام الاول
اذا كانت تحارب اساسا من اجل مستقبل اخيها فبالنسبه لها كان لديها مشروع صغير خاص بها فعتد بلوغها الحاديه والعشرين افتتح لها ابوها معرضا لبيع اللوحات الفنيه وكان الترتيب ان يتسلم اخوها الذي يصغرها بتسع سنوات ويدرس حاليا في مدرسه دارخليه شركه جارلاند وابتسمت ل لويس موافقه فلنامل كما قلت ان يكون الرجل على مستوى من اللياقه خلافا لعمه رونالد اما في اعماقها فقد كانت تشك في ذلك
لم تقابل اوليفيا رولاند جوردان الا مره واحده وقد كرهته من حيث المبدا الا ان الايام اثبتت صدق تقييمها اللحظي له والان فان لديها احتمال كبير ان يكون الرجل الذي ستقابله الان عديم المبدا وعديم اللياقه بنفس الصوره التي كان عليها عمه
ولهذا السبب دبرت له هذا الاستقبال العدائي فعلى الاقل سيسبب له ذلك الحرج ويجعله على مستوى الموقف فذلك اخر شئ يتوقعه مما قد يؤدي الى اثارته بعض الشئ
وازدادت الهتافات قوه :فلتخرج جوردان |! فلتخرج جوردان
ولكن الى الدرجه التي امرت بها فقط دون تجاوز ومع ذلك فقد دبت الرجفه في كل عظامها مصاحبه بابتسامه جافه على شفتيها فاذا كان لتلك الهتافات هذا التاثير عليها فكيف يكون واقعها على ماثيوجوردان الرجل الذي ستتوجه اليه لاحت فجاه خلال الابواب الزجاجيه سياره الشركه السوداء الفارهه الدايملر ثم توقف في رشاقه انه هو كما قال لويس ..انها اللحظه التي انتظرتها طويلا وبدون وعي رفعت يدها الى شعرها من الخلف لتسوي الشنيون الداكن المهندم بالفعل الا انها بحركتها هذه كشفت عما يجول في داخلها من اضطراب واكدت لنفسها انه لايوجد ما يبرز هذا الاضطراب فقد كان بجانبها لويس يشد ازرها واكثر من ذلك فان الحق بجانبها
لم يكترث الجالس في مقعد الدايملر الخلفي بان يفتح له السائق باب السياره بل فتحه بنفسه لحظه توقفها وترجل منها وتلفتت بفضول متلهفه لرؤيته وجال بخاطرها مسحه من الضيق انه ليس الشخص الذي توقعته على الاطلاق فقد كان تصورها رجلا اداريا صارم الهيئه متوسط العمر مرتديا حله تقليديه بخطوط رفيعه اما هذا الرجل فكان اصغر سنا في الثلاثينات من عمره على حد تقديرها طويلا داكن الشعر عريض المنكبين مرتديا حله حاده التقاطيع يمكنها ان تقول رغم هذا البعد انها تحمل ذوق مصمم ايطالي
كل هذا كان مقلقا ام اقلقها اكثر فهو انه لم يبد على تصرفه اي قدر من التاثير بتلك المظاهرات التي اخذت تتزايد في مواجهته وهو يعبر مسرعا الدرجات المؤديه الى الباب الزجاجي الخارجي هل توترت اعصابه بالتاكيدلا بل على العكس بدا على ملامحه الداكنه شئ من الاستهجان المصحوب بالتلذذ بينما از الباب المنزلق وهو ينفتح اوتوماتيكيا
كما كان هناك امر ذو اثر بخصوص مقدمه امر جدير بالانتباه له هو تلك الشقراء التي تلحظها اوليفيا حين خرجت وراءه وهو يرتقي الدرجات وفي عده خطوات كان قد عبر البهو ووقف مواجها اوليفيا ماذا لها يده قائلا
انسه جارلاند على ما اظن ماثيو جوردان
وبينما هي تصافحه وجدت نفسها تحملق في وجه صارم حاد التقاطيع وانف مستقيم وفك مربع وزوج من العيون العسليه تحت حاجبين مستقيمين اسودين ينمان عن دهاء وذكاء لايعرفان الرحمه وكانت قبضته على يدها بارده وقويه ذات سيطره لاتذكر وتكوينه الرياضي القوي وملامحه الداكنه يدلان على رجل مرتبط بالعمل في المواقع الخارجيه اكثر من القبوع خلف المكاتب
وقدرت ان الامر يحتاج الى اكثر من عده مظاهرات هتافيه لاثاره ماثيو جوردان ولكنها ليست سهله الاثاره ايضا رغم ان سهما من عدم الارتياح اخترقها وبينما هي تبادله النظر دون ان تطرف له عين اومات الى الرجل الاشهب بجوارها قائله
-اسمح لي ان اقدم لك لويس اوتلي وهو كما تعلم مدير شركه جالاند منذ وفاه والدي
وتصافح الرجلان ثم ستدار ماثيو ليقدم باقتضاب وبابتسامه خفيفه الفتاه الشقراء الواقفه بجواره سلين باريز سكرتيرتي الشخصيه
ولاول مره تنظر اوليفيا الى الفتاه بتمعن تتففحص عينيها الواسعتين المزينتين بلا تحفظ والتسريحه المنفوشه باهظه التكاليف والزي ذا القطعتين بلون الكريمه غير المناسب لمجال العمل وبدون سبب واضح شعرت باريز الكراهيه تجاهها وهما تتبادلان التحيه وشعرت بان سلين باريز ليست مؤهله لان تكون صديقه وفيه
ولكن رئيس الشقراء الذي كان منذ لحظه مستحوذ على اهتمام اوليفيا هو الذي تدخل بنبره سارخه -اقترح يا انسه جارلاند ان تدخلي اولئك المعترضين الان اعتقد انهم بينوا وجهه نظرهم بما فيه الكفايه ثم لمعت عيناه في تلذذ قاس وهو يضيف في تهكم وقح
-كما اني اعتقد ان الجو بارد بالنسبه لهم في الخارج
واثارتها هذه الصوره من الاستخفاف المتعالي فقالت في حده
-انهم لا يتذمرون من ذلك
-ولكن انا الذي اتذمر
قال في نبره حاده وقاطعه وقد اختفى التلذذ من عينيه اللتين جالتا محملقتين في وجهها الذي تدفق اليه الدم فجاه ثم اشار الى اللافته المعلقه بطول البهو
-كما ارجو ان تتطلفي بالعمل على رفع هذه اللافته فورا يا انسه جارلاند
وجفلت جفولا واضحا لقد تقابلا على االعلن والقيت قفازات التحدي وها هي ذي تتلقى تنبيها حاسما بان ماثيو جوردان هو الرئيس الان لهذا المكان سواء ارادت ام لم ترد ولكنها تمكنت من ان تبادله النظر في ثبات وان ترد في سخريه ملموسه
تماضر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-11-2012, 03:30 PM   #4

تماضر
alkap ~
 
الصورة الرمزية تماضر

  عَضويتيّ : 938
  تَسجيليّ : Nov 2012
مشآركتيّ : 4,978
 نُقآطِيْ : تماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond repute
منٌ : دولتي Morocco
مزاجي : مزاجي
مشروبك   cola
قناتك mbc4
мч ммѕ ~
My Mms ~
شكراً: 102
تم شكره 640 في عدد 481 مشاركات

Awards Showcase

افتراضي رد: صفقة زواج - ستيفاني هوارد - م.د ( كتابة فريق الروايات المكتوبة / كاملة )

-اسفه لم اكن اعلم بانك على هذا القدر من الحساسيه
رد عليها بابتسامه خاليه من المرح
- اعتقد ان هناك الكثير الذي لا تعرفينه عني يا انسه جارلاند ولكن ارجو الا تقلقي نفسك بشان حساسيتي ثم صمت بينما تؤكد تقاطيع وجهه الرساله الخشنه اليت حملتها الفاظه وبدا ل اوليفيا جليا وهي تقابل عينيه بامتعاض شديد انه ابعد ما يكون عن ان يعاني عبء الحساسيه المفرطه وقد اكد هذهالملاحظه عندما اضاف بصوره قاطعه
-تاكدي فقط من ازاله هذا القذي وتفريق هذا الجمع السخيف قبل ان اغادرهذا المكان
-سادبر هذا الامر يا سيد جوردان بهذا تدخل لويس في لهجه استرضائيه وهو يوجه نظره تهدئه الى اوليفيا التي رات انه على حق لاعنه نفسها لما سببه لسانها الحاد الزلق الذي لم ينجح معه الى الان الا في زياده غضب الرجل الذي تسعى جاهده الى الوصول معه الى اتفاق كما ان تكتيكها الخشن قد حقق من الضرر اكثر مما حقق من النفع وشعرت بموجه من الامتنان لكياسه لويس التي جاءت في وقتهاالمناسب وهو يشير الى موظف الاستقبال اشاره واضحه ثم يضيف قائلا
اقترح ان نتوجه الى الاجتماع الان من هنا يا سيد جوردان ثم قاد الجميع عبر الابواب المروحيه فالردهه المؤديه الى قاعه مجلس الاداره
واتخذوا مجلسهم حول النمضده البيضاويه اللامعه المصنوعه من الماهوجني وقد وضعت عليها اوراق بيضاء واقلام رصاص وقوارير ماء واكواب وجلس ماثيو على راس المنضده تزينه سكرتيرته الى يمينه ولاى اليسار جلست اوليفيا وبجوارها نصيرها الرئيس لويس وساد الجو من الصمت المتوتر بينما اخذت سلين الشقراء تخرج بعض الاوراق من الحافظه الجلديه السوداء وتدفع بها الى رئيسها عبر المنضده وتجهمت اوليفيا في داخلها لقد جاء مستعدا هو الاخر للمعركه رغم انه لم يلق نظره على ما امامه من اوراق وهو يميل بجسمه متكئا على المنضده والتقط قلما من الاقلام التي امامه في عفويه
لقد كان لديه وجه على الخصوص يدان حسنتا التكوين لم تمنع اوليفيا نفسها من ملاحظه ذلك اصابعه طويله واضحه القوه لا تزينها ايه خواتم تتباين سمره جلده بوضوح مع الاكمام ناصعه البياض لقميصه يدان بارعتان وماهرتان لاحظت اوليفيا بعدم رضا انهما تتكلامان مع وميضي البراعه والمهاره في عينيه ودخل راسا في الموضوع مركز عينيه على اوليفيا وهو يتكلم
-اننا هنا لنناقش الاندماج الذي تم مؤخرا بين شركه جارلاند وشركه جوردان للالكترونيات وعلى ما يبدو للاسف ان الانسه جارلاند ترى ان هناك بعض الامور التي يجب تسويتها
وبادلته النظر متوتره للهجه الفظه قائله
-بعض الامور ليس بالوصف السليم يا سيد جوردان اود ان ابين ان الامور اعمق من ذلك اني في الواقع افند مشروعيه هذا الاندماج اصلا
وتشكلت شفتاه في ابتسامه متعاليه وقال بحده
-اعتقد انكم فعلتم هذا وفشلتم وحملقت فيه مؤكده في حسم
-وكيف لا تعلم بعد ثلاثه اشهر من المعارك القضائيه التي تركتها منهكه روحيتا وماديا لقد كان القضا في صف جوردان بصوره قاطعه اذ كان الاندماج قانونيا تماما وقالت اوليفيا وي تكز على اسنانها
-ان ما افنده عو المشروعيه الاخلاقيه
ويبدو ان ماثيو وجد في ذلك شيئا مضحكا اذ افتر ثغره عن ابتسامه مقتضبه اظهرت اسنانا بيضاء كامله التكوين وردد وهو يرقبها :المشروعيه الاخلاقيه ؟
لقد اعتقد ان هذه مناقشه اعمال ولم يتخيل انك ستخرجين بها الى مجال الفلسفه الاخلاقيه
فردت بعدم اكتراث
-وهذا ليس مجالك بكل تاكيد اذ يبدو ان سرقه الامور المتفقه مع طبيعه ججوردان ولعنت اوليفيا نفسها في صمت وهي ترى المرح يغيض من وجهه ليحل محله تعبير اشبه بالزجاج المهشم لقد كان اتهامها صحيحا بلا شك ولكن كان يجب عليها ان تعالج الامور بدبلوماسيه طبقا للظروف واطرقت مضطربه وهو يتحد قائلا
-لعل الانسه جارلاند تتكرم بشرح هذه الملاحظه الاخيره؟
وبينما هي تفتش في ارتباك عن الكلمات التي تعبر بها عن اعتذار مكرهه عليه تدخل لويس لانقاذها مره اخرى قائلا
-اخشى ان تكون الانسه جارلاند قد اساءت التعبير عما تقصده ولعلكم تتفهمون جيدا ماهي فيه من حزن عميق لما مر بها في الاشهر الماضيه لقد كانت وفاه والدتها صدمه فظيعه وكان يتكلم بهدوء وهو يستحثه على الصفح ويبعث نصف واع بخاتم ذهبي ذو فص ضخم في اصبعه الاوسط ثم استطرد
-ثم هذا التطور المفاجئ تماما من الاستيلاء على شركه الاسره..
صحح ماثيو بسرعه وان كانت لهجته قد خفت حدتها بعض الشئ
- الاندماج وليس الاستيلاء
واتكا الى الخلف تاركا عينيه تتحركان نحو اوليفيا قائلا
-انا مدرك ان وفاه والدتك كانت صدمه لك ومديرك ايضا ان هذا الاندماج كان مفاجاه لك
ثم صمت برهه مضيقا عينيه
-كما هو ايضا مفاجاه بالنسبه لي
وخامرها الشك في ذلك بصوره او باخرى ولكنها تقبلت الملاحظه في حرص وفي المقابل وجهت له الحديث في نبره رزينه متعمده ان تستخدم اللفظ الذي لم يتقبله
-من الواضح ان عمك كان يعتقد ان الاستيلاء على شركتنا في صالح شركه جوردان فالمجال المتخصصه في جارلاند والذي تمتلك فيد قدرا لاباس به في السوق المشتركه هو المجال الذي كانت تبحث شركه جوردان ان تجد لنفسها موضع قدم فيه هذا ما افهمه
ثم انطلقت تسرد بصوره متقنه من الاحصاءات ماتؤيد به ما قالته وهي منتبهه لايماءات لويس الموافقه الامر الذي شجعها على الاستمرار
-ان الاسباب التي ولدت الرغبه لدي عمك في ان يضع يده على شركه والدتي جد واضحه وحيث ان والدتي لم تحصل على اي مقابل فان السبب وراء قبولها هذا الامر يحتاج الى تفسير
وحينما توقفت عن هجومها المرير رفع حاجبا داكنا في تساؤل
-وتفسيرك على ما اعتقد انها قد خدعت وهمي قام بخدعه ليسلبها شركتها ؟
-بالضبط
واحتدت العيون الزرقاء
-وربما لهذا السبب بالذات اقدم على الزواج منها
وهز ماثيو منكبيه وسوى ربطه عنقه الزاهيه الحمره وهو يقول
- انا اشك في ذلك
ثم ابتسم ابتسامه المتعاليه المغيظه وهو يقول
-ربما كانت جارلاند ذات فائده عند امتلاكها ولكنها على ايه حال ليست شركه صنعه الالكترونيات المتطوره بالمعنى الصحيح
زمت شفتيها مدافعه وهي تشعر بالمراره لهذه الملاحظه التي تحقر من شان شركتها
-ومع ذلك لا اراك متعجلا باي صوره لاعادتها لنا
-على ايه حال عرضت مبلغا محترما كتعويض
-ليس هذا ما نريده لقد كانت رغبه والدي ان تؤول الشركه الى اخي وهي ايضا ورغبه اخي
ومال في جلسته مره اخرى الى الامام وعينه الماكره تتفحص وجهها بينما تعبث اصابعه الطويله بالقلم الرصاص الاصفر
-وكبديل عرضت ان اهب اخوك قدرا من الاسهم يكافئ قيمه شركه جارلاند ثم مركزا قياديا مضمونا في الشركه بعد تخرجه وكذا مقعدا في مجلس الاداره لدى بلوغه الخامسه والعشرين واعتقد ان ايا من العرضين يعتبر بديلا في غايه الكرم
ورمقته في عناد اذ ليس من سبيل الى ان يميل راسها بكلامه المعسول
-انا اكرر يا سيد جوردان اننا لا نريد ذلك اننا نريد استعاده شركتنا
وتراجع في جلسته والقلم يتوازن في رشاقه على اطراف اصابعه وقابل نظراتها الجامده بثقه نفس لايعكر صفوها شئ وقال
-في هذه الحاله يؤسفني الا يمكنني مساعدتك
وردت في صوت جليدي
-لاتقدر ام لا تريد ؟
الا قدر ياانسه جارلاند حتى لو اردت فذلك يتجاوز قدراتي
وبادلته النظر الذي يفصح عن شك واضح
-اعذرني لو وجدت ان هذا يصعب تصديقه بعض الشئ
انها تعلمما ال اليه بعد وفاه عمه من هيمنه كامله على مجلس الاداره فهو الذي يدير من الناحيه الواقعيه هذه الشركه الضخمه مطلق اليدين ان ادعاءه هذا مثل واضح لما اجبلت عليه عائله جوردان من ختل واكاذيب
-لاتخبرني ان امر يسيرا كامضاء عده اوراق خارج قدرتك
-خارج قدرتي لا ولكن اخشى انه خارج سلطاتي القانونيه
-وكيف يتاتي ذلك؟
-كيف يتاتي؟
كرر السؤال بابتسامه ساخره ثم صمت فتره لكي ينتحنح وفي الوقت سلين الشقراء التي كانت منتبهه تماما لما يدور الى دورق الماء لتناول رئيسها كوب ماء بابتسامه دلال وبكل امتنان تناول منها الكوب وشرب وراقبت اوليفيا هذه المسرحيه الصغيره بمزيج من عدم الارتياح والامتعاض ولكن دون اي قدر من الدهشه لقد قدرت على الفور ان هذه الشقراء تنتمي الى جنس من النساء اللواتي يرين ان دورهن هو خدمه الرجال وشعرت بطعنه داخلها انها ترعف هذا الطراز جيدا فقد كانت والدتها واحده منهن وصعدت عينيها في ماثيو في نفور متزايد لقد كان من السهل تبين انه من الطراز الرجال الذين يقبلون هذه الايماءات المذله بل ويطلبونها كحق لهم وقد كان هذا الطراز مالوفا في اسرتها ايضا
وانتظرت حتى فرغ من شربه ثم باردته
-حسنا انك لم تجب عن سؤالي بعد
-اني في سبيل ذلك انسه جارلاند لو اعطيتني الفرصه فقط
ثم تراجع وهو يواصل العبث بالقلم
-على الرغم من خشيتي الا تجدي ما اقوله مريحا لك
ونظرت اليه نظره سطحيه دون ان تقول شيئا لقد كانت ايضا خائفه من ذلك بشكل ما
ورمقها بعينيه العسليتين وهو يقول
-ان عمي الاكبر جوليوس مؤسس الشركه كان رجلا عائليا من الطراز الاول وكان همه ان تظل الشركه في محيط الاسره
وصمت كما لو كان يريد ان يتاكد من اقصى وقع كلماته عليها
-ولهذا ادخل ميثاق في الشركه شرطا يمنع تحويل اي جزء منها الى اي فرد خارج الاسره
ثم القى بالقلم بلا مبالاه ونطق بما كانت اوليفيا تخشى سماعه وبما ان جارلاند اصبحت الان جزء من جوردان للالكترونيات فاخشى ان هذا الشرط سئ الحظ ينطبق عليها
وحملقت فيه بفم نصف مفتوح ثم بدات تقول
-ولكن هذا مناف للعقل
ثم نظرت الى لويس تطلب المعاونه وهزت راسها بعنف موافقه على اقتراحه الذي قدمه بدهاء
-ولكن من المؤكد يا سيد جوردان انه يمكن ايجاد وسيله للالتفاف حولهذا الشرط لابد من وجود ثغره لمواجهه مثل هذه الحالات الاستثنائيه
ثم لف الخاتم حول اصبعه وابتسم ل ماثيو قائلا
تماضر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-11-2012, 03:31 PM   #5

تماضر
alkap ~
 
الصورة الرمزية تماضر

  عَضويتيّ : 938
  تَسجيليّ : Nov 2012
مشآركتيّ : 4,978
 نُقآطِيْ : تماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond reputeتماضر has a reputation beyond repute
منٌ : دولتي Morocco
مزاجي : مزاجي
مشروبك   cola
قناتك mbc4
мч ммѕ ~
My Mms ~
شكراً: 102
تم شكره 640 في عدد 481 مشاركات

Awards Showcase

افتراضي رد: صفقة زواج - ستيفاني هوارد - م.د ( كتابة فريق الروايات المكتوبة / كاملة )

- لو كنت موافقا فانه يتاتى لمحامينا ان
ولكن ماثيو قاطعه بجفاء
-الشرط محكم واني اؤكد لك انك ستضيع وقتك لو حاولت الالتفاف حوله
وصمت لويس في التو ولكن عقل اوليفيا كان في قمه نشاطه فقالت متحديه
-ولكن امي كانت متزوجه من عمك الايجعلنا ذلك انا واخي منضمين تحت هذا الشرط
فهز راسه في رفض ساخر
-للاسف يا انسه جارلاند فان الشرط قد حدد بكل دقه مدلول افراد العائله وطبقا له فان علاقتنا الهشه ليست داخله تحته
وعبرت صفحه وجهه عن ابتسامه قاسيه
-ان الرجل العجوز لم يترك شيئا للصدفه ويمكنك القول بانه لم يكن يؤسس شركه بل كان يؤسس اسره
-اسره ملكيه
من الواضح ان جنون العظمه والاحساس المبالغ فيه بالذات من الخصائص الوراثيه لهذه العائله وان كانت تتمنى من اعماقها لو كان ابوها على هذا القدر من بعد النظر اذ يبدو ان المشروع الذي اسسه ليؤول من بعده لورثته قد تسرب الى ال جوردان وللابد واعتصر الالم قلبها لقد كانت متاكده انه بقليل من المساومه وجها لوجه ستتمكن من كسب قضيتها الا انها تشعر الان كان حائطا منيعا قد سد عليها الطريق
وحملقت فيه على غير رغبه منها وهو يقول دون ذره تعاطف او اسف
-وهكذا ترون ان يدي مغلولتان
فردت بما يناسب الموقف من ازدراء
-ياله من امر ظريف
-ام لك ان تاخذي وقتك لتقرير اي البديلين تختارين وقد تشاورين اخاك في ذلك
-لست بحاجه الى مشاورته فهو يريد استعاده شركته
وبايماءه مجهده قال
-لقد بينت لك لمذا يستحيل ذلك ان البديلين هما ماقررت بالفعل مالم يكن لديك اقتراحات اخرى
ولم يكن لديها من ذلك في هذه اللحظه ولكنها ايضا لم تكن مستعده للتسليم
اذ لابد من وجود مخرج من هذا المازق ولذا قالت في اصرار
-ساستمر في محاربتك
واستدار في لامبالاه
-هذا متروك لك يا انسه جارلاند ان لك كل الحق في اضاعه وقتك ان كان ذلك ما تبغين وفي اثناء ذلك ولاول مره يلقي نظره على ما امامه من اوراق
-لقد عينت احد كبار موظفي كنائب للمدير وسيكون مصاحبا للسيد واتلي خلال الاشهر القليله القادمه ثم وجه حديثه الذي الشعر الاشيب
يتعرف على الشركه وما لها من مداخل ومخارج
وتجمدت اوليفيا لمهانه التي لحقتها لقد بدا ذلك تهديدي مشئوما لنصيرها الوفي اذ لماذا يبادر بتعيين نائب له ما لم يكن ينوي ان يحل محله فقالت باعلى صوت لها في تحد
-ولكنك وعدت بعدم اجراء اي تعديل في العماله حينما الت اليك الشركه
فرد عليها في بلاغه
- وهل قمت بشئ من ذلك؟ ان هذا مجرد اضافه
ثم وجه حديثه ل لويس دون اي صدق فيه
-واني متاكد ان السيد واتلي ليس لديه اي مانع مطلقا فيمن يشاركه عبء الاداره لفتره ما
-بالتاكيد لا
وعلى الرغم من هدوئه الظاهري فقد استطاعت اوليفيا ان تحس بما في داخله من حسره وتجاوبت بمشاعرها معه فهو لا يستحق تلك المعامله وهو الذي يقوم بعمله بصوره ممتازه في دفع الشركه الى الامام منذ وفاه والدها
ولكن حتى قبل ان تفتح فمها للاعتراض بدلا منه دفع اليه ماثيو بملف عبر المنضده
-ان اسمه ماك كي
وهذه نسخه من سيرته الذاتيه يمكنك ان تتعرف عليها قبل مجيئه الاسبوع القادم ثم نظر بسرعه في ساعته الذهبيه قائلا
-ان سكرتيرتي تود اجراء مكالمه خاصه لعده دقائق ربما يكون من المكن...
-يمكنها استخدام تلفون مكتبي
كان لويس قد هب على قدميه بالفعل فمن المؤكد كما ظنت اوليفيا بشفقه انه سعيد بهذه الفرصه للهرب وجمه الاوراق المشئومه قائلا
-دعيني اصاحبك
وبينما تنهض الشقراء في اغراء مثير لتتبع لويس الى الباب امرها رئيسها قائلا
بمجرد انتهائك انتظريني في السياره فساكون هناك بعد دقائق
فردت بابتسامه حلوه
-حسنا يا سيد جوردان
وقالت اوليفيا في داخلها مستهزئه
-مستر جوردان حقا اراهن انه مجرد ماثيو في جلساتكما الخاصه
فقد احست بشكل ما ان حمل حافظه المستندات وملء اكواب المياه ليست الخدمات الوحيده التي تؤديها سلين الحلوه لرئيسها
وحينما اصبحا وحيدين استدارلها ماثيو
ربما لا تمانعين يا انسه جارلاند في ان تصاحبيني في جوله داخل المصنع
-انا؟
ورفعت حاجبيها في سخريه
-اتطلب مني انا ذلك؟اني لم تعد لي بهذه الشركه ايه علاقه لقد بذلت كل جهدك لتبين لي ذلك اعتقد ان السيد اوتلي او احد المديرين احق مني بان يحوز هذا الشرف
ونهضت لتستخدم التلفون ولكن قبل ان تصل الى منتصف الطريق كان قد وقف واعترض سبيلها قائلا لا داعي لذلك يا انسه جارلاند فبقدر ما انا حريص على عدم ازعاجك بقدر ما اثق ان معرفتك بالمكان تكفيني
وكانت وقفته قريبه منها جدا حتى اضطرتالى الرجوع الى الوراء مرتبكه بتاثيره الرجولي الواضح وتقدم منها خطوه مضيقا الفجوه بينهما حتى استطاعت ان تشعر بعبيره الرجولي الواضح والدافئ فرفعت يدها الى بلوزتها عاليه الياقه في موقف دفاعي واضح وشعرت بجفاف حلقها فتنحنحت وقالت في صوت مبحوح
-حسنا
وكان قلبها مازال يدق في عنف وهي تسدير لتقوده عبر الباب ثم الردهه المؤديه الى اقسام التصميم والتجميع وكان مما زاد من غيضها من هذه الاستجابه الصبيانيه المؤلمه معرفتها انه مدرك تماما ما سببه لها من ارتباك وانه واقع من نفسه موقع الاستحسان ولاح وميض السرور في العينين العسليتين اللامعتين وهو يخطو خلفه في مكان التجمع الممتلئ بالحركه وجال بنظره قائلا
-اهذا كل ماهناك
فرمقته بنظره ماكره قائله
-نعم يا سيد جوردان هذا كل ما في الامر مبنى متواضع قياسا لمعاييركم بكل تاكيد ولايستحق التمسك به
وصعد فيها بصره وكان هناك تلميح غامض في نبره صوته وهو يطقطق رفضا ثم يقول
-لا ياانسه جارلاند لاتغمطي نفسك قدرها ان عده اشهر بين يدين على درجه من الكفاءه هو كل ما يحتاج اليه ليعطي اقصى كفاءته
وبدا يكمل جولته بنفسه وهي تتعبه في صمت ساخطه على هذه الطريقه الهادئه التي يتسيد بها وساخطه ايضاعلى هذا الاسلوب العادي الذي يقدم به نفسه لعاملين والمداعبات التي يتبادلها معهم انه ليس الا وغدا ماكرا مثل عمه
ولاحظت انه كان ياخذ وقتا كافيا رغم انه اكد من قبل ان الجوله قصيره ولمعت في ذهنها فجاه صوره سلين الجالسه في سلبيه وصبر بالخارج انها متعوده بلا شك على ذلك ولا تبدي بلا شك اي تذمر مجرد "شرابه خرج"مفصله على مزاج الرجال المغرورين والمتعجرفين كامثال ماثيو جوردان
واخيرا قال لها
-حسنا لقد شاهدت ما يكفيني
وبقلب ملئ بالارتياح بدات تصاحبه راجعين عبر الردهه الى الابواب المروحيه المؤديه الى البهو الخارجي وعلى الرغم من سرعته فقد اجبرت نفسها على ملاحقته حتى وصلا معا الى مجموعه الابواب المروحيه المزدوجه وفي لحظه خاطفه ولكنها تخطف الانفاس ايضا تصادمت يداهما وهما يدفعان الباب معا
وجذبت اوليفيا يدها كام لو كانت قد لمست جمره نار وادركت تماما تدفق الدم الى وجنتيها وماثيو يركز عينيه في عينيها للحظه قبل ان يتنحى في شهامه قائلا
-خلفك يا انسه جرلاند السيدات اولا
وتحركت متخشبه امامه الى البهو الرئيسي ملاحظه في اسى ممزوج بالارتياح اختفاء لافته الترحيب التي كانت قد اعدتها له وكانت الدايملر منتظره في الخارج دوناي اثر للمظاهرات لقد اغاظها انه سير الامور على هواه ولكنها كانت ممتنه ايضا انها تجنبت ايه مواجهات اخرى فكل ما كانت تتمناه هو ان تراه يركب سيارته الفارهه امله الا تقع عيناها عليه مره اخرى
زبادب صاحبته الى الابواب المنزلقه المؤديه الى الخارج وقال مودعه
-اتمنى لك رحله طيبه
واضافت في نفسها سريعه ايضا
ولكنه رد متبسما
-اوه اني لست متجها الى الجنوب ابقى هنا الى الغد واتسعت ابتسامته لاضطراب ابتسامتها لهذا الخبر ثم اضاف
-اذا اردت الاتصال بي فانا مقيم في فندق رويال
وشركته في سرها على هذا التحذير وانتظرت بصبر رحيله ولكنه لم يكن متعجلا للرحيل وبادرها قائلا
-ايضا اذا وصلت انا الى حل فقد اتصل بك
ثم قبل ان تعترض قال
-ان لدي في الملف رقم تلفونك
احقا لديه؟ يالها من فكره مزعجه وسالها
-اعتقد انك ستقضين الليله بالمنزل
-قد افعل ورمقته في ازدراء متجاهله مافي قوله من تلميح مهين ثم اضافت في عفويه مدروسه بعنايه
-قد نقضي انا وساندي ليله هادئه في المنزل لمجرد التغيير
-ساندي؟ وارتفع احد حاجبيه الداكنتين في دهشه ظاهره ولكنها احست بالارتياح اذ لم يتابع الموضوع بل ابتسم وهو يمد لها يده قائلا
-قد كان من دواعي السرور ان القاك
ولم تجد ما يدعو الى ان تجشم نفسها عناء الرد على هذه المجامله الزائفه فمدت على الرغم منها يدا بارده وردت قائله
وداعا ياسيد جوردان
ربما لو لم تكن اوليفيا في قمه انفعالها لتوقعت ما حدث بعد ذلك ولكن ماحدث انه اخذها على غره اذ بكل لطف اخذ ماثيو جوردان يدها وحدق في عينيها لحظه وقبل ان تتحق مما يجري انحنى ورفع يدها الى شفتيه وطبع على ظهر يدها فبله لسعتها كجمره من نار وقال لها وهو يعتدل
-ليس وداعا انسه جارلاند بل الى اللقاء
وسار متمهلا الى الابواب تاركا اياها تتميز من الغيظ

نهايه الفصل الاول


تماضر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المكتوبة, الروايات, ستيفانى, صفقة, زواج, فريق, هوارد, كاملة, كتابة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رواية ميراث خطر.. ستيفانى هوارد..عدد 1041 نورسين روايات عبير دار النحاس 298 12-18-2017 05:31 PM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

Bookmark and Share


الساعة الآن 08:26 PM

أقسام المنتدى

الأقــســـام الــعـــامــة و الثـقافـية | همسات الاسلامي | همسات العــــام | همسات للبحوث و المعلومات العامة | الأخبار الخفيفة | همسات للسياحة و السفر | الأقــســـام الرومـانســية | همسات رومانسية العام | همسات روايات عبير | روايات عبير المكتوبة | همسات روايات أحلام | روايات احلام المكتوبة | قلوب همسات الرومانسية | همسات للروايات الرومانسية المترجمة | همسات للقصص المترجمة القصيرة | ورشة عمل مشرفي المترجم | همسات للقصص الرومانسية المترجمة المصورة | همسات للاقترحات و الطلبات و المواضيع الجانبية | قسم خاص لهمسات الرومانسي | همسات للقصص و الروايات المنقولة | نبض المشــاعر | همسات للخواطر و الأشعار المنقولة | الأقــســـام الأســرية | همســات لتربية الطفل | همسات للاشغال اليدوية | همســات للديـكور | مطبخ همســات | همسات للرشاقة و الرجيم | همســات للطب و الصحة | كتب و مجلات الطبخ | استشارات فى الوصفات | اكلات لأشهر الشيفات | الاكلات الرئيسية | المعجنات والمخبوزات و البسكويت | للحلويات الشرقية و الغربية | السلطات والمقبلات | المشروبات والمربات | اكلات خاصة للاطفال | أقــســـام المكتبة الادبـية | همســات للكتب العـالمية | همســات للكتـب و المؤلفات العربية | مكتبة الطفل | قصص و مجــلات ديزني | ورشة عمل مشرفي قلوب همسات | الأقــســـام الفنـية | الأقــســـام الترفيهية | الأقــســـام التقنية | الأقــســـام الاداريــة | همسات للأفــلام | الافــلام العربية و المسرحيات | الافــلام الاجنبية | همســات للأغـاني و الموسيـقي | الاغـاني العربـية | English Songs | همســات للـدرامـا التركـية | همســات للـدرامـا الاسـيوية | الافــلام الاسيوية المترجمة للعربية | المسـلسـلات الاسيـوية المترجمة للعربية | همسـات للانـمي | مقهى همسات | ملـتـقي الاعضـاء | العاب خفيفة و مسابقات | همسـات لبـرامـج الكمبـيوتـر و الجوال | همسات الفوتوشوب و التصمـيم | ورشة عمل خاصة بفريق اميرات الابداع | همســات للألعـاب الالكترونية | الارشـيف | الشكاوي و الاقترحات | المشرفين | الادارة | ورشة عمل مشرفي المترجم المصور | روايات عبير الجديدة | افلام الانمي | اكلات للرجيم واطباق صحية | همسات للمسلسلات | المسـلسـلات العـربـية | المسـلسـلات الاجـنبية | الافــلام الهـنديـة | المحـذوفــات | الافــلام التـركـية | روايات عبير دار النحاس | روايات عبير دار ميوزيك و المركز الدولي | روايات عبير القديمة و مكتبة زهران | روايات عبير مكتبة مدبولى و دار الحسام | روايـات بوليسية عالمية | همسات للكتب العربية الحصرية | همسات للاخبار السياسية | سلسلة أحلام من 1 الى 100 | سلسلة أحلام من 101 الى 200 | سلسلة أحلام من 201 الى 300 | سلسلة أحلام من 301 الى 400 | سلسلة أحلام من 401 الى 500 | همسات للروايات الرومانسية المكتوبة | المكتبة الخضراء | قصص ديزني الاجنبية | همســات للكتب العـالمية الحصرية | الأنمى المترجم-ANIME TRANSLATOR | مسلسل ما ذنب فاطمة جول؟ | المسلسلات التركية | فعاليات رمضان | دروس رمضانية | كتب و مجلات الطبخ الحصرية | سفرة رمضان 1434 | ورشة عمل أميرات الرومانسية | أخبار الصحة و الطب | شروحات البرامج و الكمبيوتر | سلسلة ارسين لوبين | تعالوا نتعارف | تعالوا نتعارف | همسات الاخبارية | همسـات للتاريخ و الحضارة | همسات للتنمية البشرية | الاخبار الثقافية و الادبية | دورات و دروس التصميم | ملحقات برامج التصميم | تصميمات الاعضاء | همسات للموسيقي | انظمة التشغيل | برامج الحماية | برامج الفيديو و الصوتيات | طلبات واستفسارات الكمبيوتر | برامج المحادثة و ملحقاتها | برامج الصور و التصميم | ورشة الاسيوي | روايات باربرا كارتلاند | مجلة اميرات ديزني | قصص و مجلات وينى الدبدوب | قصص الاطفال المكتوبة | الأقــســـام الاجـنـبـية والـمترجـمة | قلوب همسات المصورة | ورشة عمل قلوب همسات المصورة | الدراما الاسيـوية المترجمة للانجليزية | القصص القصيرة المنقولة | القصص والروايات الطويلة المكتملة | همســات لتعليم الاطفال | الأقــســـام الأدبية من ابداع الاعضاء | همسـات للمانجا | Hidden Object Games | Puzzle & Match 3 Games | Action/Adventure Games | Dash/Strategy/Time Management Games | Tycoon/Build Games | ورشة فريق الفراشات | Harelquin English Manga | Shooter Games | مانجا One Shot | Racing Games | المسـلسـلات المدبلجة | الكتب الإسلامية | اجاثا كريستى | سلاسل روايات مصرية للجيب | سلسلة رجل المستحيل | سلسلة ملف المستقبل | سلسلة ما وراء الطبيعة | روايات زهور | روايات غادة | English Library | Romance | Action - Crime - Suspense | Paranormal - Horror | الدواوين والدراسات الشعرية | سلسلة اجمل حكايات الدنيا | دورة الوان ( منتهية ).. اعداد moony | منتدى الاقتراحات والطلبات والمواضيع الجانبية | ورشة عمل فريق الموج الأزرق | احتفال همسات روائية بعيد ميلادها الخامس | روايات عبير المكتوبة بواسطة فريق الفراشات | روايات أحلام المكتوبة بواسطة فريق الفراشات | همسات حب | منتدى الاقتراحات والطلبات والمواضيع الجانبية | رحلات إلى بلادنا العربية الجميلة | مــول همسـات روائية | مــول همسـات روائية | Forum Français | Romance | Drama et Humor Comedie | Action et Policier et Crime | كتب التنمية البشرية وإدارة الأعمال | Divers à Classer | Cuisine et Recette | تصميمات إسلامية | تصميمات عامة | روايات أحلام بصيغة txt ـ للقراءة بواسطة الجوال | روايات عبير بصيغة txt ـ للقراءة بواسطة الجوال | ورشة عمل للاشغال اليدوية | مجلة ناشيونال جيوغرافيك العربية | همسات للصور | صور و توبيكات الماسنجر | فواصل وايقونات لتزيين المواضيع | صور المناظر طبيعية | همســات لنغمات الجوال | نغمات دينية | نغمات الزمن الجميل | نغمات حديثة | الموسيقي العربية | الموسيقي الأجنبية | همسات للاستشارات القانونية | القرارات الادارية | صور رومانسية | الاخـبار الرياضية | نغمات موسيقية | دار الأزياء و الأناقة | المسابقة الرمضانية 1434 | ورشة عمل همسات ميكس | همسات ميكس للمترجم | القصص الرومانسية المترجمة المصورة القصيرة | مملكة همسات الخيالية | ورشة عمل مملكة همسات الخيالية | سلسلة أحلام القديمة | اشهي الوصفات فيديو | فريق قلوب همسات الروائي | دورات تعليم الفوتوشوب | دورة تعليم فوتوشوب cs6..اعداد dody | قلوب همسات الزائرة المكتملة | فريق همسات السرية | عالم أدم | العناية والجمال | القصص الخيالية الرومانسية المترجمة المصورة | قسم للاقتراحات و المواضيع الجانبية | سلاسل الروايات الرومانسية المترجمة | سلاسل القصص الرومانسية المترجمة المصورة | همسات لطلبات الكتب | أدوات إصلاح الويندوز و تحسين أداؤه | احتفال همسات روائية بعيد ميلادها الاول | برامج الجوال | متصفحات الانترنت و برامج التحميل | ارشيف الافلام | أخبار مصر | أخبار عربية و عالمية | روايات عبير الجديدة الحصرية | روايات عبير مكتبة مدبولى و دار الحسام الحصرية | ورشة خاصة | مجلس الادارة | ارشيف المسابقة الرمضانية 1434 | رمضان 1435هــ (2014م) | همسات روحانية | المسابقة الرمضانية 1435 | صحتك في رمضان | ورشة عمل رمضان | ارشيف قلوب همسات | قصص الليالى العربية الرومانسية المترجمة المصورة | القصص التاريخية الرومانسية المترجمة المصورة | همسات للكنوز الرومانسية المفقودة | ورشة عمل كنوز رومانسية مفقودة | قصص رومانسية مصورة مترجمة منقولة | روايات رومانسية منقولة | تدريب المشرفين | اقسام الأنمي و المانجا و الكرتون | همسات للكرتون | مسلسلات الأنمي | قسم المانجا المستمرة | قسم المانجا المكتملة | افلام الكرتون | مسلسلات كرتون | عالم اطفال همسات | علوم اللغة والبلاغة | قسم المخللات | ورشة همسات للديكور | ورشة عمل للمقهى | مسابقة همسات روائية للنشر | الروايات المشاركة في مسابقة النشر | سلسلة صرخة الرعب | ورشة خاصة بالمطبخ | ورشة عمل قصص و روايات منقولة | قلوب همسات الغير مكتملة | دورة لتعليم أغلفة الروايات .. اعداد anvas_alwrd | احتفال همسات روائية بعيد ميلادها الثاني | افلام رومانسية | أفلام الاكشن و الخيال العلمي | أفلام الرعب | فريق جنيات همسات | فريق اميرات همسات | صور نجوم ونجمات | صور فنانين و فنانات عالم الغناء | صور دراما و افلام | أماكن و روايات | Saga et Serie | ورشة المكتبة الفرنسية | Written Romantic Novels | رمضان 1436هــ (2015م) | المسابقات الرمضانية | همسات روحانية | صحتك في رمضان | أرشيف رمضانيات | مسابقة مساجد حول العالم - اعداد marwa tenawi | مسابقة معالم تاريخية - اعداد زهرة الاقحوان | سفرة رمضان | مسابقة الكلمة المفقودة - اعداد تماضر | المسابقه الثقافيه العامه - إعداد روحي الأمل | ختم القران في رمضان - برعاية الوجس | رمضان أحلي مع سوما - إعداد سما عماد | حدث في رمضان - اعداد Shaymaa | منوعات قلوب همسات واقعي اجتماعي | الحياة الزوجية والاسرية | عروس همسات | فساتين زفاف وخطوبة | اكسسوارات العروس | نصائح وترتيبات | طرق التخسيس وانقاص الوزن | زيادة الوزن والتخلص من النحافة | التمارين الرياضية | فن الاتيكيت والتعامل مع الآخرين | التوجيهات الزوجية | العناية بالبشرة | العناية بالشعر و تسريحاته | العناية بالجسم | المكياج و العطور | Video Clips With Lyrics | قلوب همسات الغربية الحصرية المكتملة | قلوب همسات الغربية الحصرية القصيرة | قلوب همسات الشرقية الحصرية القصيرة | قلوب همسات الشرقية الحصرية المكتملة | روايات رومانسية مترجمة منقولة | ألغار وقصص بوليسية للأطفال | القصص والروايات بلهجة مصرية المكتملة | احتفال همسات روائية بعيد ميلادها الثالث | همسات للروايات الخيالية الرومانسية المترجمة | منتدى الاقتراحات والطلبات والمواضيع الجانبية | ورشة عمل مشرفي المترجم الخيالي | ورشة خاصة لقسم الصور | احتفال همسات روائية بعيد ميلادها الرابع |



Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.

Ramdan √ BY: ! Omani ! © 2012
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2017 DragonByte Technologies Ltd.
This Forum used Arshfny Mod by islam servant
Alexa Group By SudanSon
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009