Share This Forum!  
 
        

الإهداءات

آخر 10 مشاركات
رواية و غرقتُ بالهوى صدفة (66 ) بقلم نورالحياة _متميـــــــــــــــــــــزة _حصريا على منتدى همسات... (الكاتـب : نور الحيااة - آخر مشاركة : haneen95 - المشاهدات : 5949 )           »          رواية عندما يعشق الرجل(56) بقلمى شيماء محمد- الفصل الثالث عشر (الكاتـب : shaimaa mohamed - آخر مشاركة : mdamdrnasr - المشاهدات : 22232 )           »          رواية معبر الى الجنة (36)بقلمى آسيا بن خيرة حصريا على منتدى همسات روائية كاملة مع الرابط (الكاتـب : Eija Madchen - آخر مشاركة : haneen95 - المشاهدات : 6902 )           »          230 - قصة مساعدة المدير غير التقليدية - جيني أدمز - حصريا منتديات همسات روائية (الكاتـب : حبى انا - آخر مشاركة : Rosa Amo - المشاهدات : 26100 )           »          قصة العذراء و الثري (3 ) بقلم مريم غريب حصريا كاملة مع الرابط قصة قصيرة (الكاتـب : مريم غريب - آخر مشاركة : لجين حسين - المشاهدات : 18208 )           »          رواية هواجس الماضى الجزء الثانى (62)بقلم زينب التماذلى- متميـــــــــــــــــــــــزة _ حصريا على... (الكاتـب : زينب التماذلي - آخر مشاركة : nadreen mohamed - المشاهدات : 17823 )           »          رواية خطيبة لليلة واحدة (13) للكاتبة Trish Morey..كاملة (الكاتـب : نورسين - آخر مشاركة : منى الرشيد - المشاهدات : 249824 )           »          رواية بقايا امل ( 68 ) بقلمي Eman Tenawi حصريا على منتديات همسات روائية_الفصل الثالث (الكاتـب : Eman Tenawi - آخر مشاركة : نور الحيااة - المشاهدات : 699 )           »          رواية العشق والغفران ( 19 ) بفلمى مريم غريب - كاملة مع الرابط - لهجة عامية (الكاتـب : مريم غريب - آخر مشاركة : لجين حسين - المشاهدات : 19323 )           »          رواية التحرر من الظلال ( خمسين ظل طليقا ) الجزء الثالث من سلسلة fifty shades كاملة PDF - عدد 39 (الكاتـب : نورسين - آخر مشاركة : Lilylidya - المشاهدات : 646132 )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-15-2013, 06:44 PM   #1

amr ass

  عَضويتيّ : 2489
  تَسجيليّ : Mar 2013
مشآركتيّ : 1
 نُقآطِيْ : amr ass is on a distinguished road
شكراً: 0
تم شكره 0 في عدد 0 مشاركات
افتراضي قصه قصيره رشا بقلم عمرو يوسف

قصه قصيره رشا . بقلم عمرو يوسف .


خرجت من سيارتى غاضبآ ونظرت له بتحفز وأنا الوح بيدى فى استنكار واضح وصحت

منفعلآ - لا تتكلم معى بتلك الطريقه البذيئه . نظر تجاهى الظابط بلامبالاه ورمى رخصتى

فى الهواء ثم بصق فى وجهى , عندها لم أشعر بنفسى الا وأنا أنقض عليه كالمجنون وبداخلى

ألف بركان ثائر وودت أن اهشم وجهه العكر وأسترد بعض من كرامتى المهدره , الا أن العساكر

الذين بصحبته أنقضوا على بشراسه وأذاقونى ضربات عديده بمقابض أسلحتهم فى كل أنحاء

جسدى , فأنهارت قوتى وسقطت على الاسفلت ممددآ ودوار عنيف يهشم رأسى ويسيطر على

وعى المتهالك, وظلام شديد يحكم على نظرى فزاد من عتمه الليل السائده , مازالت ضرباتهم

تتواصل بمنتهى الشده والغل , وميزت صوت الظابط وهو يصيح بقوه - ما رأيك ؟ , ألم يكن

الطريقه البذيئه السابقه أكرم لك؟ قالها ثم بدأ يركل رأسى بطرف حذائه وينعتنى بأقذع السباب

المعروفه وغير المعروفه ... بدأت افقد حواسى والشعور بجسدى تدريجيآ , وفجأه دار بذهنى

موقف حاولت مرارآ نسيانه الا أنه لمع هكذا وسط رحى المعركه الدائره فوق رأسى .

.... يومها كنت مبتهجآ مع أقاربى نتبادل الدعابات بحفل زفاف أحد أقاربنا فى منزله ,

وفجأه أقتحم خالى حسن الغرفه كالمجنون وأندفع نحوى وبطرف حذائه ركل وجهى فجعلنى

أسقط أرضآ والدماء تنغمر من أنفى كالأمطار , ومع الدوارالذى أكتنف رأسى لمحت أقاربنا يحيطون

به ويمنعونه من التقدم نحوى , يبدو انه ينوى قتلى . ميزت صوته القوى وهو يصيح - على جثتى لو

أتجوزت رشا , درت من ورائى وأوهمتها بحبك أيها المخادع المنحرف , لكن على جثتى لو حدث فااااهم .

مع الرؤيه المشوشه رأيت جميع أقاربنا ملتفون حوله يحاولون تهدئته , أما أنا فلا أحد بجانبى يحاول مساعدتى

حتى المقعد الذى كنت اجلس عليه أجده فوقى مكبلآ زراعى ,وأعاق حركتى تمامآ .

مع غيظى الشديد من خالى الا أنى اجده عنده حق فهو يرانى بعين الماضى .. الشاب التافه المستهتر الذى يهرول وراء

أى أنثى عابره , لا يدرك أنى تغيرت فعلآ وأصبحت انسان آخر مختلف عما سبق ,ربما لا يستطيع أن يستسيغ ذلك بسبب

أنه ذاق المر فى محاوله تقويمى بعد وفاه والدى فى حادثه مؤسفه وسأم من أنعواجى .

لكنى تغيرت فعلآ على يدى أبنته رشا تلك الانثى الرقيقه النقيه كعين ماء رقراقه يلتف حوله الأزهارالفواحه بعطرها المنعش

الفتان , نور وجهها الباسم يضيىء أظلم الأماكن وأعتمها ..جعلتنى أهاجر من عالمى الضيق الكئيب نحو عالمها الواسع الرحب .

سألتنى ذات مره وكنا فى زياره لملجأ أيتام مع أفراد جمعيه خيريه - لما تلك النظره القلقه ؟ فأجبتها ببساطه - خائف من رد فعل

والدك . فهمست - لا تقلق , سأحاول أن أمهد له الموضوع بطريقه غير مباشره . فقلت - قضى الأمر , أنا سأجعل عمى سامح

يفاتحه فى أمر خطبتنا فى حفل زفاف محمود . هزت رأسها بالموافقه وأبتسمت أبتسامه حانيه رقيقه .

تابعتها بشوق وهى تنطلق بخفه بين الأطفال وترسم الابتسامه على وجوههم , رقيقه هى .
.................................................. .................................................. ..............................................

عندما عاد الوعى لى وجدت نفسى راقدآ على سرير طبى محاط بالضمادات والمحاليل الموصله بجسدى المنهك وبجانب

سريرى عمى سامح نائم على مقعد بجوارى .. ملخص حالتى الصحيه بعض الرضوض والكسور وشبه أرتجاج فى المخ

وفوق كل ذلك أكتئاب حاد يسيطر على نفسيتى ,عندما وصل رجال النيابه أسردت لهم كل ما حدث بينى وبين الظابط

فى تلك الليله المشئومه وأقريت أنه المتهم باحداث جميع الاصابات التى تملأ انحاء جسدى بمعاونه عساكره .

بعد أسبوع خرجت من المستشفى فى حاله سيئه غير طبيعيه أكتئاب حاد طغى على روحى , أصابنى الحادث بنوع

من الرهاب والصدمه , لم أكن أريد رؤيه أو الحديث مع أى شخص , لم أخرج للشارع الا لشراء الاحتياجات الضروريه

لاستمرار الحياه وكان يملوئنى شعور ملىء بالخوف والغضب والحقد عند رؤيتى بالصدفه ظابط شرطه ... شعور كريه لا يوصف .

هذا غير ما يصاحب شبه الارتجاج فى المخ من اعراض مؤلمه كالصداع والدوخه اللعينه ,ايضآ كنت ممنوعآ من اداء أى ممارسات

جسديه أو عقليه فأصبحت كخيال المآته كل حياته هو تناول الطعام وبلبعه كوكتيل من الأدويه والدوخه والقىء ثم النوم فارغآ .

بعد فتره من الوقت بدأت أعود لحياتى الطبيعيه تدريجيآ بمعاونه رشا التى لم تتخل عنى بالرغم من حصار خالى لها , الا انها

تواصلت معى هاتفيآ , ولولا تشجيعها لواصلت فى اكتئابى لأمد بعيد ., عازمآ على أخذ حقى من ذلك الظابط الوغد وكلابه

سأضغط فى جيع الاتجاهات من صحافه واعلام لمعرفه قضيتى , فهما طال الأمر لن أترك حقى آ بدآ .
.................................................. .................................................. ...........................................

تحسست موضع الآلام عند رأسى ثم بصقت بغل كنت جالسآ داخل متجرى أراجع بعض الحسابات فى نهايه ذلك اليوم الشاق

بتركيز , شجعنى على ذلك آخر الليل وما يصاحبه من هدوء وسكون وصمت و......... رن هاتفى فقطع حبل تركيزى , نظرت

لشاشته فوجدت رقم رشا ... صوتها الحنون أنعش روحى المكدوده - طمنى على صحتك , واحوالك ؟ أجبتها - بخير, فى تحسن

مستمر . صاحت فى تساؤل - وما اخبار القضيه التى رفعتها على الظابط الوقح ؟ فقلت - مازالت فى بدايتها , الطريق مازال طويلآ

ولكن تصدقى أنه آتانى أتصال من أحد اقاربه يطلب منى الصلح والتنازل عن القضيه مقابل مبلغ من المال لكنى عنفته ورفضت

طلبه . قالت - عندك حق . سألتها - هل مازال خالى حسن محاصرك ويتتبع خطواتك ؟ فردت بضيق - فى البدايه , ولكن بعد ما

تأكد بأننى أطعت قراره و لم أعد التقى بك خفف القيود قليلآ . سألتها - هل يعلم باتصالاتنا الهاتفيه ؟ ردت - ربما يعلم بها ويبدى

عكس ذلك . ثم تنهدت تنهيده عميقه وصاحت - عمر ... هل سنستمر على هذا الوضع طويلآ ؟ بتلقائيه صحت - بالطبع لا ,

سأحاول معه مره أخرى ولكن بخطه جديده, سأبدأ بخطه المحاصره . صاحت - وما هى ؟ أجبتها هامسآ - سترى بنفسك ,

سأجعله يوافق على زواجنا . ثم قلت فى شوق - أحبك . فردت - وأنا كذلك .


.................................................. .................................................. ...........................................

بعد دقائق من أنتهاء الكالمه كنت فى الشارع ماشيآ متجهآ لمنزلى الذى لا يبعد سوى أمتار قليله عن متجرى , مع حاله السكون

والهدوء شرد ذهنى فى دوائر متداخله للمواقف الكئيبه التى مرت على حياتى .... وفجأه سمعت صوت عراك عنيف آتى من

منطقه قريبه وبعدها بلحظات رأيت رجل ضخم الجثه آتى من حاره جانبيه وأندفع نحو أقرب بنايه له فى الشارع وأختبىء

بداخلها , وبعدها بثوان ظهر ظابطان آتيا من نفس الحاره وتلفتا بحذر وترقب فى محاوله لأكتشاف مكان الرجل , شعرت

بغصه أليمه عند رؤيتهما, سألنى أحدهما - أرأيت أين أختبىء ذلك المجرم ؟ قلت له بلهجه يملؤها الحنق والغضب - أنه

أنطلق هاربآ فى ذلك الشارع المقابل . نظر الآخر لى فى شك وأستغراب من لهجتى العدائيه وسألنى - أأنت متأكد؟

قلت له - بالتأكيد . على أثر قولى أندفعا نحو ذلك الشارع المظلم وأختفيا عن نظرى فقلت فى نفسى شامتآ - هيا أندفعا فى الظلام

أيها الأبلهان . بعدها بثوان خرج الرجل من بوابه العماره فى حذر وأتجه نحوى تمعنت فى وجهه فوجدته غير مريحآ على الاطلاق

علت على وجهه أبتسامه مقيته وصاح - شكرآ يا أخ . نظرت له نظره صامته ولم أرد فأشار بيده مودعآ وأنطلق كالصاروخ هاربآ.

.................................................. .................................................. ................................................

فى اليوم التالى وضعت خطتى موضع التنفيذ لمحاصره خالى حول أسواره الى أن يعلن أستسلامه ويفتح أبوابه.

بدأت الحرب صباحآ عن طريق أتصالات متدفقه على هاتفه أندلعت منى ومن أقاربنا لأقناعه .

ثم غارات خاطفه على داره من الاقارب والاحباب يتبعه ضغط داخلى متواصل من رشا .

تواصلت الحرب لاسبوع كامل حتى أعلن أستسلامه وقرر الموافقه المبدئيه وحدد يوم الجمعه القادم موعدآ لحضورى

شقته بمفردى فى العاشره مساءآ لنتناقش تفصيليآ فى الأمر .

.................................................. .................................................. ................................................

فى أثناء بهجتى وسعادتى بموافقته المبدئيه نزل على رأسى خبر كالصاعقه .

عند تصفح الجريده فى الصباح رأيت صوره الرجل صاحب الوجه غير المريح, يدعى حنفى الأخنف وتحتها خبر عن قرب جهاز

الشرطه من القبض عليه وعلى عصابته الاجراميه الخطيره وتفاصيل لعينه عن مدى خطورته وتنوع جرائمه من خطف وسرقه

وأغتصاب .... أسودت الدنيا فى وجهى .. لقد تورطت فى أمر لا ناقه لى فيه ولا جمل من أجل أن أشفى غليلى , وبحماقتى

الغبيه هربت مجرم خطير من يد العداله , يمكن اذن فى حاله القبض عليه يخبرهم عن كيفيه هروبه فى المره السابقه وعن الرجل

الذى خدع رجلى الشرطه وأخبرهم بمكان خاطىء ... والثلاثه قد رأوا وجهى جيدآ رغم الظلمه , ومتجرى فى نفس الشارع ,اذن

من السهوله التوصل لى , وبسبب حماقتى اللعينه اكون قد ضيعت مستقبلى وحياتى بأكملها .... يا للمصيبه السوداء .

.................................................. .................................................. ............................................

مرت الايام روتينيه رتيبه الى أن آتى يوم الجمعه ... يوم الموعد المنشود , حاولت أن أتناسى خلال الأيام السابقه الورطه

التى سببتها لنفسى , وأعددت نفسى جيدآ للقاء . أثناء طريقى للبنايه التى يقطنها خالى مرت بجوارى أكثر من دوريه شرطه

سألت أحد البائعين وأنا اشترى منه حلوى عن السبب؟ فأجاب - يقولون أن المجرم حنفى الأخنف يختبىء فى مكان قريب من هنا

والشرطه تلاحقه . قلت فى نفسى - بدايه طيبه ! يبدو أنه يوم أسود . بلعت ريقى بصعوبه وواصلت المسير حتى وصلت .
.................................................. .................................................. .........................................

جلس خالى فى المقعد المواجه لى مباشره , أمعنت فى وجهه لحظات فبدا على ملامحه أنه غاضبآ و متأهبآ للعراك ...

اذن هى الحرب !. سألنى بحده عن أحوالى ؟ فأجبته بكلمه مقتضبه - بخير . ثم سألته بلهجه هادئه - ولكن أين رشا؟

أزداد غضبآ ولم يرد فقلت فى نفسى يبدو أنه قتلها وفى لحظه ما سيقتلنى ثم ينتحر نهايه مأساويه ولكن معبره عن الواقع .

نظر لى نظره طويله وقال - أرجو أن تنصت لى جيدآ , لأنى لا اريد أن أكرر كلامى مره أخرى , أنت تعلم أن رشا

تخرجت منذ عامين من كليه الصيدله بتقدير أمتياز , وتعمل فى صيدليه بأجر محترم , وتمتلك رصيد محترم فى البنك,

وجميع من عرفها يتحدث عن أخلاقها العاليه وصفاتها الحميده, وفوق كل ذلك بارعه الجمال بشكل لا يوصف , هل أدركت

ما أعنيه ؟ نظرت له بحيره وقلت - لم أفهم ما الذى تريد قوله . صاح مستنكرآ- ألم تفهم بعد ! , يبدو أنه يجب أن يضاف لك

صفه أخرى فوق صفاتك اللعينه الأخرى , ماأعنيه بكل بساطه هو الفرق الشاسع بينها وبينك .. التنافرالواضح بين شخصيتها

وشخصيتك .... فأنت تخرجت منذ عام من كليه التجاره بتقدير مقبول مع أنك أكبرمنها بعامين , تعمل فى متجرك المتواضع

فى مجال خدمات المحمول , كل ما تمتلكه شقه صغيره , جميع من عرفك تحدث عن شخصيتك السيئه وأخلاقك العفنه

وسوء أدبك , وفوق كل هذا تمتاز بقبح مظهرك وهيئتك ,هل أدركت الآن ما أعنيه ؟

نظرت له مندهشآ وسألته بحده وغضب - هل دعوتنى لكى تسخر منى ؟ . أجاب فى برود - هذه نتيجه الحاحك العفن .

ثم أستطرد فى قوه وهو ينهض - والآن أخرج من شقتى , فأنت ضيف غير مرغوب فيه .

نظرت له نظره طويله ولم أرد عليه وأتجهت نحو باب الشقه وخرجت منه بعدها أغلقته بعنف , أعتقد أنى سمعت صوتها

ينادينى ... وأسمع الآن وأنا انزل الدرج نقاش عنيف بينها وبينه , ولكنى أعتقد أنها النهايه الحتميه لعلاقتنا .
.................................................. .................................................. ..............................................

مشيت مندفعآ بغير هدى ودون تمييز فى عده شوارع جانبيه مختلفه وأنا فى حاله من التوهان وفجأه سمعت صوتها الملائكى ,

كانت تنادى بأسمى وهى تلهث بعنف .. ألتفت لها فوجدتها تنظرلى فى غيظ ويبدو على ملامح وجهها التعب وصاحت - لقد هرولت

وراءك كثيرآ وأنا أنادى عليك , ألم تسمعنى؟ . قلت لها - بالتأكيد لا , ولكن أتركينى الآن فأنا فى حاله سيئه . ثم نظرت حولى

وصحت- يبدو أنى من شده غيظى توغلت فى عده حارات غريبه . صاحت وهى تقترب منى - لقد أحتدم الحديث بينى وبينه

وعزمت على النزول وراءك لتطييب خاطرك رغم رفضه ذلك , فلا تستسلم فمازال رأيى موجود .

فى نفس التوقيت تقريبآ كان خالى يسير فى الشارع غاضبآ فهذه أول مره لا تنصاع رشا لأوامره , هرول مسرعآ محاولآ الوصول

لنا .... وفجأه ... وأثناء حديثى معها ألتف حولنا ثلاثه من المجرمين يحمل كل فرد منهم سلاح نارى .. ميزت وجه أحدهما , كان

آخر وجه يمكن أتوقع أنى آراه فى تلك الليله السوداء ... وجه المجرم حنفى الأخنف .

وقف أمامى مباشره وأبتسم أبتسامته المقيته وصاح - مفاجأه . كانت رشا ترتعد فى خوف فأمسكت يدها لأطمئنها وصحت فى ذهول

- أنت . سألنى - ما رأيك ؟ فلم أرد, سألتنى بصوت هامس قلق - أأنت تعرف ذلك الرجل ؟ فأجبتها - بالتأكيد لا , ولكنى أنقذته

من قبل من موقف ما . ثم أكملت وأنا أنظر له - لقد أنقذتك أنت بالتأكيد تتذكرذلك , اذن دعنا نمضى بهدوء , فدوريات الشرطه تدور

من حين لآخر تبحث عنك . صاح فى ذهو - دعك من الشرطه , نحن نستطيع التعامل معها , أما بخصوص صنيعك الطيب معى

فأنا بالتأكيد لم أنسه , ولذلك يمكنك المغادره أنت فى سلام , وأترك الفتاه. نظرت فى عينيها لأطمئنها وقلت له بحده - أأنت مجنون

,أنها خطيبتى وستغادر معى . قلتها وههمت بالمغادره ويدى فى يدها الا أنهم ألتفوا حولنا ومنعونا من التحرك ورفعوا أسلحتهم

اللعينه فى وجهينا .. ثم أقترب منى أكثر ولوح بمسدسه أمام وجهى وصاح - أتعلم نحن منذ أسبوع نخطط لخطفها, فوالدها كما تعلم

يمتلك مبلغ من المال , وفجأه وجدنها أمامنا هكذا بدون أى خطه , فدعها بدون عراك ولن نفعل لك شىء . شعرت بصدمه رهيبه

تهزكيانى من كلامه الاخير وشعرت بمدى سوء حماقتى وغبائى عندما ساعدت فى هروبه لكنى تماسكت و هتفت بقوه - مستحيل .

رد بصوت خشن - صبرى بدأ ينفذ , وأنا كرجل أريد اكرامك على صنيعك معى فدعها , ونقسم لك بأننا لن نؤذيهآ أبدآ ,

ولوتريد نسبه من النقود أنا موافق . قلت له بحده أكثر - على جثتى . فرد بقوه - أنت الذى أخترت .

ومع آخر حروف كلماته وبأقصى طاقه عندى أنقضيت عليهم وأنا أصرخ فى رشا - أهربي. لكمت أقرب شخص لى لكمه كالقنبله

فأطاحت به على الأرض وركلت الآخر ركله قويه أسقطته أرضا بلا حراك , ثم ألتحمت بكل قوتى مع حنفى الذى حاول أن يسدد

مسدسه نحوى الا أنى أمسكت معصمه بشده ورأيت رشا تجرى مبتعده وأول شخص لكمته ينهض ويجرى ورائها , حاولت التخلص

من حنفى لكنه كان قويآ صامدآ تابعتها بنظرى فوجدت المسافه بينها وبين المجرم تتلاشى وأنها بعض لحظات ستصبح بين يديه .

فى تلك اللحظات سمعت عن بعد صوت دوريه شرطه فهتفت وأنا ألكم حنفى لكمه كالقنبله اسقطته أرضآ - النجده , المجرم حنفى

هناااااااااا . نظرت نحو رشا فوجدت المجرم أمسك بها فأنطلقت بأقصى طاقه عندى نحوه و....... فجأه أخترق ظهرى عمودان من

النار شعرت بعدها بشلل يتخلل أنحاء جسدى وسقطت أرضآ طريحآ على الاسفلت والدماء تنهمر من موضعى الرصاصتين بغزاره.

سمعت صوت صراخ رشا الرهيب وهى تنادى بأسمى ... حاولت أن أنهض ولكنى لم أستطع .. أصبحت رؤيتى مشوشه تدريجيآ

أسمع بالكاد صوت دوريه شرطه تقترب .., بعد لحظات فقدت تمامآ السيطره على جسدى , وأنفصلت كليآ عن العالم الخارجى ..

دار شريط حياتى أمامى كمحطات سريعه متعاقبه ... أحس بوهن رهيب وجفاف فى حلقى ... أشعر بروحى تنسل منى ...

أنى أموت هذه المره ... أنا أدرك ذلك .. ظلام رهيب يحيط بى .. و... سكون تام .... تمت . بقلم عمرو يوسف أحمد .

التحميل
الموضوع الأصلي: قصه قصيره رشا بقلم عمرو يوسف || الكاتب: amr ass || المصدر: منتديات همسات روائية

كلمات البحث

رواية، مصور، رومانسية، مترجم، احلام، عبير، عالمي، ابداع، قلوب، كوري



ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك




rwi rwdvi vah frgl ulv, d,st d,st ulv,


التعديل الأخير تم بواسطة dody ; 08-13-2014 الساعة 06:31 PM
amr ass غير متواجد حالياً  
آخر مواضيعي
 
رد مع اقتباس
قديم 08-28-2013, 01:55 PM   #2

همسات دافئة
alkap ~
  عَضويتيّ : 4
  تَسجيليّ : Mar 2012
مشآركتيّ : 32,278
 نُقآطِيْ : همسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond reputeهمسات دافئة has a reputation beyond repute
أنـٍُا :
منٌ : دولتي Egypt
مزاجي : مزاجي
 ﭠآﺑﻋﻧي: My Facebook My Twitter My Flickr My Fromspring My Tumblr My Deviantart
 
مشروبك   pepsi
мч ммѕ ~
My Mms ~
شكراً: 835
تم شكره 7,764 في عدد 2,381 مشاركات
افتراضي رد: قصه قصيره رشا بقلم عمرو يوسف

للاسف دخلت القصة متاخر ..
قصة رائعة عمرو ..
شكرا لك مشاركتنا اياها ..
واتمني ان اقرأ لكي جديدك
همسات دافئة غير متواجد حالياً  
آخر مواضيعي
 
التوقيع


شكرا تماضر علي هديتك الرقيقة ..وشكرا dodyعلي التصميم الرائع


شكرا الجميلة ساندورة علي هديتك الرائعة التوقيع و الصورة الرمزية



شكرا نورسين اختيارك الرائع للتوقيع و شكرا سعد علي التصميم الرائع
رد مع اقتباس
قديم 10-30-2013, 12:31 AM   #3

شذي الرحمن

  عَضويتيّ : 2823
  تَسجيليّ : Apr 2013
مشآركتيّ : 428
 نُقآطِيْ : شذي الرحمن is on a distinguished road
شكراً: 0
تم شكره 2 في عدد 2 مشاركات
افتراضي رد: قصه قصيره رشا بقلم عمرو يوسف

القصه جميله جدا ومختلفه ........... بس بليــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــز شباب متموتوش الابطال -_-
شذي الرحمن غير متواجد حالياً  
آخر مواضيعي

 
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
بقلم, يوسف, عمرو, قصيره

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية
أقسام المنتدى

الأقــســـام الــعـــامــة و الثـقافـية | همسات الاسلامي | همسات العــــام | همسات للبحوث و المعلومات العامة | الأخبار الخفيفة | همسات للسياحة و السفر | الأقــســـام الرومـانســية | همسات رومانسية العام | همسات روايات عبير | روايات عبير المكتوبة | همسات روايات أحلام | روايات احلام المكتوبة | قلوب همسات الرومانسية | همسات للروايات الرومانسية المترجمة | همسات للقصص المترجمة القصيرة | ورشة عمل مشرفي المترجم | همسات للقصص الرومانسية المترجمة المصورة | همسات للاقترحات و الطلبات و المواضيع الجانبية | قسم خاص لهمسات الرومانسي | همسات للقصص و الروايات المنقولة | نبض المشــاعر | همسات للخواطر و الأشعار المنقولة | الأقــســـام الأســرية | همســات لتربية الطفل | همسات للاشغال اليدوية | همســات للديـكور | مطبخ همســات | همسات للرشاقة و الرجيم | همســات للطب و الصحة | كتب و مجلات الطبخ | استشارات فى الوصفات | اكلات لأشهر الشيفات | الاكلات الرئيسية | المعجنات والمخبوزات و البسكويت | للحلويات الشرقية و الغربية | السلطات والمقبلات | المشروبات والمربات | اكلات خاصة للاطفال | أقــســـام المكتبة الادبـية | همســات للكتب العـالمية | همســات للكتـب و المؤلفات العربية | مكتبة الطفل | قصص و مجــلات ديزني | ورشة عمل مشرفي قلوب همسات | الأقــســـام الفنـية | الأقــســـام الترفيهية | الأقــســـام التقنية | الأقــســـام الاداريــة | همسات للأفــلام | الافــلام العربية و المسرحيات | الافــلام الاجنبية | همســات للأغـاني و الموسيـقي | الاغـاني العربـية | English Songs | همســات للـدرامـا التركـية | همســات للـدرامـا الاسـيوية | الافــلام الاسيوية المترجمة للعربية | المسـلسـلات الاسيـوية المترجمة للعربية | همسـات للانـمي | مقهى همسات | ملـتـقي الاعضـاء | العاب خفيفة و مسابقات | همسـات لبـرامـج الكمبـيوتـر و الجوال | همسات الفوتوشوب و التصمـيم | ورشة عمل خاصة بفريق اميرات الابداع | همســات للألعـاب الالكترونية | الارشـيف | الشكاوي و الاقترحات | المشرفين | الادارة | ورشة عمل مشرفي المترجم المصور | روايات عبير الجديدة | افلام الانمي | اكلات للرجيم واطباق صحية | همسات للمسلسلات | المسـلسـلات العـربـية | المسـلسـلات الاجـنبية | الافــلام الهـنديـة | المحـذوفــات | الافــلام التـركـية | روايات عبير دار النحاس | روايات عبير دار ميوزيك و المركز الدولي | روايات عبير القديمة و مكتبة زهران | روايات عبير مكتبة مدبولى و دار الحسام | روايـات بوليسية عالمية | همسات للكتب العربية الحصرية | همسات للاخبار السياسية | سلسلة أحلام من 1 الى 100 | سلسلة أحلام من 101 الى 200 | سلسلة أحلام من 201 الى 300 | سلسلة أحلام من 301 الى 400 | سلسلة أحلام من 401 الى 500 | همسات للروايات الرومانسية المكتوبة | المكتبة الخضراء | قصص ديزني الاجنبية | همســات للكتب العـالمية الحصرية | الأنمى المترجم-ANIME TRANSLATOR | مسلسل ما ذنب فاطمة جول؟ | المسلسلات التركية | فعاليات رمضان | دروس رمضانية | كتب و مجلات الطبخ الحصرية | سفرة رمضان 1434 | ورشة عمل أميرات الرومانسية | أخبار الصحة و الطب | شروحات البرامج و الكمبيوتر | سلسلة ارسين لوبين | تعالوا نتعارف | تعالوا نتعارف | همسات الاخبارية | همسـات للتاريخ و الحضارة | همسات للتنمية البشرية | الاخبار الثقافية و الادبية | دورات و دروس التصميم | ملحقات برامج التصميم | تصميمات الاعضاء | همسات للموسيقي | انظمة التشغيل | برامج الحماية | برامج الفيديو و الصوتيات | طلبات واستفسارات الكمبيوتر | برامج المحادثة و ملحقاتها | برامج الصور و التصميم | ورشة الاسيوي | روايات باربرا كارتلاند | مجلة اميرات ديزني | قصص و مجلات وينى الدبدوب | قصص الاطفال المكتوبة | الأقــســـام الاجـنـبـية والـمترجـمة | قلوب همسات المصورة | ورشة عمل قلوب همسات المصورة | الدراما الاسيـوية المترجمة للانجليزية | القصص القصيرة المنقولة | القصص والروايات الطويلة المكتملة | همســات لتعليم الاطفال | الأقــســـام الأدبية من ابداع الاعضاء | همسـات للمانجا | Hidden Object Games | Puzzle & Match 3 Games | Action/Adventure Games | Dash/Strategy/Time Management Games | Tycoon/Build Games | ورشة فريق الفراشات | Harelquin English Manga | Shooter Games | مانجا One Shot | Racing Games | المسـلسـلات المدبلجة | الكتب الإسلامية | اجاثا كريستى | سلاسل روايات مصرية للجيب | سلسلة رجل المستحيل | سلسلة ملف المستقبل | سلسلة ما وراء الطبيعة | روايات زهور | روايات غادة | English Library | Romance | Action - Crime - Suspense | Paranormal - Horror | الدواوين والدراسات الشعرية | سلسلة اجمل حكايات الدنيا | دورة الوان ( منتهية ).. اعداد moony | منتدى الاقتراحات والطلبات والمواضيع الجانبية | ورشة عمل فريق الموج الأزرق | احتفال همسات روائية بعيد ميلادها الرابع | روايات عبير المكتوبة بواسطة فريق الفراشات | روايات أحلام المكتوبة بواسطة فريق الفراشات | همسات حب | منتدى الاقتراحات والطلبات والمواضيع الجانبية | رحلات إلى بلادنا العربية الجميلة | مــول همسـات روائية | مــول همسـات روائية | Forum Français | Romance | Drama et Humor Comedie | Action et Policier et Crime | كتب التنمية البشرية وإدارة الأعمال | Divers à Classer | Cuisine et Recette | تصميمات إسلامية | تصميمات عامة | روايات أحلام بصيغة txt ـ للقراءة بواسطة الجوال | روايات عبير بصيغة txt ـ للقراءة بواسطة الجوال | ورشة عمل للاشغال اليدوية | مجلة ناشيونال جيوغرافيك العربية | همسات للصور | صور و توبيكات الماسنجر | فواصل وايقونات لتزيين المواضيع | صور المناظر طبيعية | همســات لنغمات الجوال | نغمات دينية | نغمات الزمن الجميل | نغمات حديثة | الموسيقي العربية | الموسيقي الأجنبية | همسات للاستشارات القانونية | القرارات الادارية | صور رومانسية | الاخـبار الرياضية | نغمات موسيقية | دار الأزياء و الأناقة | المسابقة الرمضانية 1434 | ورشة عمل همسات ميكس | همسات ميكس للمترجم | القصص الرومانسية المترجمة المصورة القصيرة | مملكة همسات الخيالية | ورشة عمل مملكة همسات الخيالية | سلسلة أحلام القديمة | اشهي الوصفات فيديو | فريق قلوب همسات الروائي | دورات تعليم الفوتوشوب | دورة تعليم فوتوشوب cs6..اعداد dody | قلوب همسات الزائرة المكتملة | فريق همسات السرية | عالم أدم | العناية والجمال | القصص الخيالية الرومانسية المترجمة المصورة | قسم للاقتراحات و المواضيع الجانبية | سلاسل الروايات الرومانسية المترجمة | سلاسل القصص الرومانسية المترجمة المصورة | همسات لطلبات الكتب | أدوات إصلاح الويندوز و تحسين أداؤه | احتفال همسات روائية بعيد ميلادها الاول | برامج الجوال | متصفحات الانترنت و برامج التحميل | ارشيف الافلام | أخبار مصر | أخبار عربية و عالمية | روايات عبير الجديدة الحصرية | روايات عبير مكتبة مدبولى و دار الحسام الحصرية | ورشة خاصة | مجلس الادارة | ارشيف المسابقة الرمضانية 1434 | رمضان 1435هــ (2014م) | همسات روحانية | المسابقة الرمضانية 1435 | صحتك في رمضان | ورشة عمل رمضان | ارشيف قلوب همسات | قصص الليالى العربية الرومانسية المترجمة المصورة | القصص التاريخية الرومانسية المترجمة المصورة | همسات للكنوز الرومانسية المفقودة | ورشة عمل كنوز رومانسية مفقودة | قصص رومانسية مصورة مترجمة منقولة | روايات رومانسية منقولة | تدريب المشرفين | اقسام الأنمي و المانجا و الكرتون | همسات للكرتون | مسلسلات الأنمي | قسم المانجا المستمرة | قسم المانجا المكتملة | افلام الكرتون | مسلسلات كرتون | عالم اطفال همسات | علوم اللغة والبلاغة | قسم المخللات | ورشة همسات للديكور | ورشة عمل للمقهى | مسابقة همسات روائية للنشر | ورشة خاصة بفريق العمل | الروايات المشاركة في مسابقة النشر | سلسلة صرخة الرعب | ورشة خاصة بالمطبخ | ورشة عمل قصص و روايات منقولة | قلوب همسات الغير مكتملة | دورة لتعليم أغلفة الروايات .. اعداد anvas_alwrd | احتفال همسات روائية بعيد ميلادها الثاني | افلام رومانسية | أفلام الاكشن و الخيال العلمي | أفلام الرعب | فريق جنيات همسات | فريق اميرات همسات | صور نجوم ونجمات | صور فنانين و فنانات عالم الغناء | صور دراما و افلام | أماكن و روايات | Saga et Serie | ورشة المكتبة الفرنسية | Written Romantic Novels | رمضان 1436هــ (2015م) | المسابقات الرمضانية | همسات روحانية | صحتك في رمضان | أرشيف رمضانيات | مسابقة مساجد حول العالم - اعداد marwa tenawi | مسابقة معالم تاريخية - اعداد زهرة الاقحوان | سفرة رمضان | مسابقة الكلمة المفقودة - اعداد تماضر | المسابقه الثقافيه العامه - إعداد روحي الأمل | ختم القران في رمضان - برعاية الوجس | رمضان أحلي مع سوما - إعداد سما عماد | حدث في رمضان - اعداد Shaymaa | منوعات قلوب همسات واقعي اجتماعي | الحياة الزوجية والاسرية | عروس همسات | فساتين زفاف وخطوبة | اكسسوارات العروس | نصائح وترتيبات | طرق التخسيس وانقاص الوزن | زيادة الوزن والتخلص من النحافة | التمارين الرياضية | فن الاتيكيت والتعامل مع الآخرين | التوجيهات الزوجية | العناية بالبشرة | العناية بالشعر و تسريحاته | العناية بالجسم | المكياج و العطور | Video Clips With Lyrics | قلوب همسات الغربية الحصرية المكتملة | قلوب همسات الغربية الحصرية القصيرة | قلوب همسات الشرقية الحصرية القصيرة | قلوب همسات الشرقية الحصرية المكتملة | روايات رومانسية مترجمة منقولة | ألغار وقصص بوليسية للأطفال | القصص والروايات بلهجة مصرية المكتملة | احتفال همسات روائية بعيد ميلادها الثالث | همسات للروايات الخيالية الرومانسية المترجمة | منتدى الاقتراحات والطلبات والمواضيع الجانبية | ورشة عمل مشرفي المترجم الخيالي | ورشة خاصة لقسم الصور |



Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2017 DragonByte Technologies Ltd.
This Forum used Arshfny Mod by islam servant
Alexa Group By SudanSon
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009